الأحد 6 ديسمبر 2020...21 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

حركة "التوحيد والجهاد" الإرهابية تعرض على الجزائر تبادل معتقلين

خارج الحدود
مراد مدلسى وزير الخارجية الجزائرى

أ ش أ


اقترحت حركة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا على الجزائر إطلاق سراح أحد دبلوماسييها الجزائريين المحتجزين لدى هذه الجماعة الجهادية الناشطة في شمال مالي، مقابل الإفراج عن ثلاثة من مقاتليها مسجونين في الجزائر. اضافة اعلان


وقالت الحركة - في بيان وقعه الناطق باسمها أبو وليد الصحراوي نشرته وسائل الإعلام الجزائرية اليوم الإثنين - "إنها تطلب من الحكومة الجزائرية إطلاق سراح ثلاثة مجاهدين" معتقلين لدى السلطات الجزائرية حاليا.

وأكد البيان أن الجزائر ستتسلم مقابل ذلك أحد دبلوماسييها المحتجزين لدى الجماعة منذ أبريل 2012.

يشار إلى أن وزير الخارجية مراد مدلسي كان قد أكد أن المعلومات التي بحوزة وزارته حول الدبلوماسيين الجزائريين المختطفين بشمال مالي لدى حركة ؟التوحيد والجهاد في غرب أفريقيا منذ أبريل 2012 تبعث على الارتياح.