الأحد 9 أغسطس 2020...19 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

حاخام يهودي إرهابي يطالب بحرق المساجد والكنائس

خارج الحدود
صورة تعبيرية

مروة محمد


قال الحاخام الصهيوني بينتسكوبتشين: إنه يؤيد ويدعم بقوة حرق المساجد والكنائس في القدس، وأكد خلال لقاء مع القناة الثانية العبرية أن الهدف هو القضاء على غير اليهود في المدينة.
اضافة اعلان

وشدد الحاخام الذي يرأس منظمة "لاهافا" اليمينية الإرهابية، والمتهمة بحرق 3 كنائس بالقدس في اللقاء، على أنه من المعلوم أن الوجود المسيحي في القدس غير مرحب به، مضيفا: "وهذا ما يجب أن تترجمه ممارساتنا وأفعالنا".

ويرى الحاخام أن المسيحية يجب محاربتها ووضع العراقيل أمام انتشارها في القدس، وأمام الممارسات الدينية المتعلقة بالديانة المسيحية في المدينة.

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يطالب بها هذا الحاخام حرق الكنائس أسوة بالمساجد في مدينة القدس، بل كرر هذه الدعوات العنصرية مرات عدة في لقاءاته التليفزيونية وحديثه للإذاعات والمؤسسات الصحفية الإسرائيلية.