الأحد 20 سبتمبر 2020...3 صفر 1442 الجريدة الورقية

"جلوبال": الإسلاميون حرموا البكينى وتجاهلوا الحشيش طمعًا فى الأصوات

خارج الحدود
جامعة الإخوان المسلمين

هانى إبراهيم


قالت جريدة جلوبال بوست الأمريكية، إن الإسلاميين فى مصر لا يتوانون عن رفض تجريم إدمان الحشيش، مشيرة إلى أنهم "يتحدثون عن منع الكحول والبكينى وأشياء أخرى، إلا أنهم لو منعوا الحشيش عن الناس فإنهم سيغضبونهم، ومن ثم يتوقف المدخنون عن تأييدهم، وهو ما جعل تجارة الحشيش تشهد رواجًا طوال الفترة الماضية".
اضافة اعلان

ونقلت الجريدة عن على أحمد محمد عمران، القيادى بحزب الحرية والعدالة فى ألمانيا، قوله: "نحن لا نؤمن بتجريم الحشيش، ونؤمن بمعالجة مدمنى المخدرات بلطف وفقا لمبادئ الشريعة الإسلامية، إن هناك تجريما الآن لتدخين المخدرات، إلا أن هذا لم يمنع الناس من تدخينها".

وأضافت أنه منذ عمال القرن التاسع عشر الذين صدموا نابليون بحبهم للمسكرات، إلى النخب المهنية المعاصرة، ومن بينها الرئيس الأسبق أنور السادات، حسبما يُشاع، فإن "مصر تدخن الحشيش بشكل هائل، مشيرة إلى أن تقريرًا صادرًا عن جامعة كولومبيا، كشف أن عادة تدخين الحشيش فى مصر تعود إلى القرن الثانى عشر، حيث كان المسلمون المتصوفون يتناولون المخدرات للوصول على النشوة الروحية".