الخميس 3 ديسمبر 2020...18 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

جريمة نهر دجلة.. التفاصيل الكاملة لحادث إلقاء سيدة طفليها من أعلى الجسر

خارج الحدود 1
جريمة نهر دجلة

عبدالرحمن صلاح

بعد أن سادت مواقع التواصل الإجتماعي في العديد من الدول العربية حالة من الغضب جراء الجريمة البشعة التي هزت العراق، وتمثلت في قيام امرأة بإلقاء أطفالها من أعلى جسر باتجاه نهر دجلة، فما هي قصة تلك الجريمة ؟اضافة اعلان


جريمة بشعة

وثَّقت كاميرات المراقبة مقطع فيديو مصور، أظهر امرأة وهي تلقي طفلين من أعلى جسر في نهر دجلة.

وأظهرت لقطات الفيديو السيدة التي تجردت من جميع مشاعر الإنسانية وهي ترتدى جلبابًا أسود، وتقوم بحمل طفل على يديها وتسحب فى يدها طفلًا آخر، ثم تقوم بإلقاء الطفلين فى النهر.



وأكدت وسائل الإعلام المحلية أن الجسر هو جسر الأئمة الذي يربط بين منطقتي الكاظمية والأعظمية المتاخمتين لنهر دجلة في بغداد، لافتة إلى أن سبب قيام هذه السيدة بتلك الجريمة البشعة هو خلافات بينها وبين طليقها.

اعترافات السيدة

من جهتها، قامت قوات الأمن العراقية باعتقال السيدة التي اعترفت بعد التحقيق معها بفعلتها، قائلة: إنها فعلت ذلك نتيجة خلافات مع طليقها، والد الطفلين.

وفي وقت سابق من أمس، أعلنت وزارة الداخلية العراقية العثور على جثة الطفلة صاحبة العامين والتي ألقتها أمها في نهر دجلة، ومواصلة البحث عن شقيقها صاحب الـ 3 سنوات.



وقالت الوزارة: ”حسب توجيهات وزير الداخلية عثمان الغانمي، وبعد جهود كبيرة تمكنت نجدة بغداد من العثور على جثة الطفلة التي ألقتها أمها مع شقيقها في نهر دجلة ببغداد“.

وأضافت الداخلية العراقية: "مازالت الجهات المختصة في نجدة بغداد تواصل البحث عن الطفل الآخر شقيق الفتاة، وسنوافيكم بالتفاصيل لاحقاً".

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟