الأربعاء 8 يوليه 2020...17 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

بعد غضب دولي.. فرانسيس يتراجع ويسمح لشعبه بتقبيل «الخاتم البابوي»

خارج الحدود

إيمان الحديدي


أعلن البابا فرانسيس، اليوم الخميس، السماح للراهبات والقساوسة بتقبيل خاتمه البابوي بعد الجدل الواسع الذي انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي جراء انتشار فيديو للبابا وهو يسحب يده رفضًا لتقبل "الخاتم البابوي"، وإنهاء أسطورة اعتادت عليها بلاده منذ عقود.

وبحسب صحيفة "الجارديان"، فإن البابا فرانسيس خضع للتكهنات التي ترددت في اليومين الماضيين وقرر السماح مرة أخرى للراهبات والكهنة بتقبيل خاتمه البابوي أمام الجمهور خلال الاجتماع الأسبوعي الأربعاء المقبل بساحة القديس بطرس، تجنبًا للانتقادات التي وجهت له.

وكان بعض النقاد المحافظين اتهموا البابا فرانسيس بالتخلي عن عقدة الكنيسة وتقاليدها، وقرر فرض قراراته السلطوية وحاول إنهاء أسطورة الخلافة التي اعتادت عليها البلاد قبل عقود من خلال رفض تقبيل الخاتم البابوي.

وكان ظهر مقطع فيديو قبل يومين يظهر البابا فرانسيس وهو يسحب يده من الكهنة والقساوسة والراهبات رفضًا لتقبيل الخاتم البابوي، ونال هذا المقطع القصير شهرة كبيرة بعد أن تداول شهرة كبيرة بين مرتادي شبكات التواصل الاجتماعي.

ويعد تقبيل الخاتم البابوية الذي يرتدى في الإصبع الثالث من اليد اليمنى ذي أهمية سياسية ودينية كبيرة تتزايد عبر قرون، وبمجرد وفاة البابا يتم تدمير هذا الخاتم على الفور في إشارة إلى نهاية عهده، لكن البابا حرص على تغيير هذه المعتقدات من خلال منع جميع الناس ممن انحنوا وحاولوا تقبيل الخاتم البابوي في ذلك اليوم من أن يفعلوا ذلك.