الثلاثاء 22 سبتمبر 2020...5 صفر 1442 الجريدة الورقية

بالفيديو..عضو بالبعث: النظام السورى لم يصل لدرجة الاستسلام

خارج الحدود
علم سوريا

عبدالعزيز كيوان


أكد محمود جديد، العضو القيادى فى حزب البعث الديمقراطى، أحد أحزاب هيئة التنسيق الوطنية السورية المعارضة، أن خطاب الرئيس السورى بشار الأسد المرتقب اليوم "سيقتصر على العناوين الرئيسية دون الخوض فى التفاصيل والجزئيات لتبرئة ساحته".
اضافة اعلان

وأوضح أن الأسد "سيتمسك فى الخطاب بشرط إيقاف العنف من قبل الأطراف الأخرى، مشيرًا إلى أن هذا من الناحية النظرية صحيح، ولكن من الناحية التطبيقية لا أعتقد أن هذا قادر على إيقاف المجموعات المسلحة بسبب تعدد أشكالها وألوانها وقياداتها، وعدم قبولها بأى حل سياسى".
وقال جديد:"لا طهران ولا اسطنبول تصلحان لعقد أى مؤتمر مصالحة، لأن الموالاة لا تثق بالأتراك، والمعارضة لا تثق بإيران، ومن الممكن إجراء مثل هذا اللقاء فى القاهرة لأن الموقف المصرى متميز نسبيًا عن الموقف الخليجى".

وفى ما يخص المبادرات المختلفة والحديث عن استقالة الأسد، اعتبر المعارض السورى ان "النظام لم يصل لدرجة الاستسلام " حتى يسلم مقاليد السلطة للمعارضة".

كما لفت إلى أن الجيش يحرز حاليًا تقدمًا نسبيًا على المجموعات المسلحة.