الأحد 9 أغسطس 2020...19 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

بالفيديو.. احتجاز وتعذيب مئات العراقيين لفرارهم من "داعش"

خارج الحدود

منيرة الجمل


ألقت الميليشيات العراقية في بغداد القبض على مئات المدنيين الفارين من مدينة "الرمادي"، لاعتقادها أنهم مقاتلو تنظيم "داعش" الإرهابي ومتنكرون للاستيلاء على العاصمة.
اضافة اعلان

ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، مقطع فيديو لأعداد كبيرة من اللاجئين العراقيين مقيدين بالسلاسل في منطقة صحراوية بمحافظة الأنبار.

وأوضحت الصحيفة، أن أكثر من 55 ألف شخص فروا من الرمادي عندما استولى "داعش" على المدينة، يوم 17 مارس، وذبح أكثر من 500 ضحية.

وأعلن فريق مساعدات أن بعض اللاجئين تمكنوا من دخول العاصمة "بغداد" منذ يومين، ولكن القيود المفروضة على أولئك الذين فروا من العنف في الأنبار تجبرهم على العودة مرة لمناطق القتال الخطرة.

يذكر، أن تحالفا كبيرا بين قوات الحكومة العراقية والمليشيات المحلية يحاول جاهدًا استعادةً "الرمادي" من "داعش".