الجمعة 7 أغسطس 2020...17 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

بالصور.. نهاية ملك أجبر شعبه على السجود لـ«كلبة»

خارج الحدود

رامي فايز


غمرت مشاعر الحزن ملايين المواطنين التايلانديين، بعد إعلان وفاة الملك «بوميبول ادولياديج»، اليوم الخميس، عن عمر يناهز «82»، والذي يعد أقدم ملك على وجه الأرض، بعد توليه العرش عام 1946.
اضافة اعلان

واشتهر ملك تايلاند بأنه صاحب «كلبة» مدللة، كان يجبر المواطنين في تايلاند، على السجود لهاوتوفت الكلبة المفضلة لـ "ملك تايلاند"، في ديسمبر2015 بعد أيام قليلة من القبض على رجل سخر منها، وتم دفنها بمراسم رسمية مع إعلان الحداد لمدة 3 أيام، وألف الملك كتابًا عن كلبته، ذكر فيه أنه حماها من أي تحقير وكتب في النعي الرسمي عنها: «محترمة ولها طباع خاصة. تعرف الأصول والبروتوكول، فهي لا تجلس أبدًا في مكان تبدو فيه أعلى من الملك، حتى حين يحضنها، لأنها تخفض رأسها وتدلي من أذنيها احترامًا».

واعتقلت السلطات التايلاندية المواطن " تاناكوم سيريبايبون" في 22 ديسمبر 2015، بسبب "تعليق على صفحته على فيس بوك يتهكم فيه على كلب الملك" حسب محاميه الشاب، بأوني شومسري، التي تنشط في منظمة "محامون تايلانديون من أجل حقوق الإنسان" غير الحكومية والمهتمة بالقضايا الحساسة.

وولد ملك تايلاند في 5 ديسمبر 1927 بولاية "ماساشوستس" الأمريكية، واعتلى عرش تايلاند في 1946 بعمر 19 عاما، ويعتبر أغنى ملوك الأرض، بحسب لائحة أصدرتها مجلة فوربس الأمريكية في يونيو 2014 وبلغت ثروته فيها 30 مليار دولار، تشمل 3493 فدانًا من أراضٍ وسط بانكوك، كما تضم حصصًا بشركات أسمنت عملاقة، وأخرى للتأمين وبالبنوك، مع ثروة من الماس.