الثلاثاء 11 أغسطس 2020...21 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

بالصور.. «بن جوريون» طالب بطرد العرب من حيفا وخدع المملكة المتحدة

خارج الحدود

مروة محمد


كشفت رسالة كتبها أول رئيس وزراء لإسرائيل "ديفيد بن جوريون"، أنه منع السماح لعرب حيفا الذين تركوا ديارهم خلال الحرب من العودة إليها.

وبحسب الرسالة التي نشرتها صحيفة "هاآرتس" العبرية، فإن "بن جوريون" بعث بها في 2 يونيو 1948، بعد نحو شهر ونصف من احتلال حيفا، إلى سكرتير مجلس عمال حيفا، أبا حوشي، الذي انتخب في وقت لاحق لرئاسة بلدية حيفا.
اضافة اعلان

وجاء في رسالة بن جوريون: "سمعت بأن مستر سيريل ماريوت (القنصل البريطاني في حيفا) يعمل على إعادة العرب إلى حيفا، أنا أعرف ما يعنيه عمل المستر ماريوت، لكن حتى نهاية الحرب لسنا معنيين بعودة من وصفهم بـ"العدو"، وعلى كل المؤسسات العمل وفق ذلك".

ويوضح بن جوريون، في الرسالة أن هناك مدرسة صناعية أقيمت من قبل حكومة الانتداب قرب المطار في حيفا، وأنه معني بأن يصبح المبنى تابعا لسلاح الجو.

وتدحض رسالة بن جوريون مزاعم جولدا مائير في كتابها "حياتي"، حيث قالت إن بن جوريون طلب منها الذهاب إلى مدينة حيفا والاهتمام بمعاملة العرب المتبقين في المدينة كما ينبغى.