الخميس 26 نوفمبر 2020...11 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

اليوم.. أمير قطر يلتقى الأسرة الحاكمة وسط توقعات بتنازله عن الحكم

خارج الحدود
امير قطر حمد بن خليفة

الدوحة/الأناضول


يلتقي أمير قطر حمد بن خليفة، اليوم الإثنين، الأسرة الحاكمة في البلاد، وذلك وسط أنباء عن نيته تسليم السلطة لولي العهد نجله تميم.

وقالت فضائية الجزيرة القطرية مساء أمس في خبر عاجل بثته دون تفاصيل إن حمد بن خليفة سيلتقي اليوم الإثنين الأسرة الحاكمة و"أهل الحل والعقد" في البلاد، دون أن تحدد الأشخاص المقصودين بـ"أهل الحل والعقد".اضافة اعلان


وأضافت أن هذا اللقاء يأتي "وسط أنباء عن نية الأمير القطري تسليم السلطة لولي العهد نجله تميم".

وجاءت هذه الأنباء لتؤكد ما نشرته الأناضول صباح أمس عن توقع مصادر خليجية مطلعة الإعلان عن قرارات هامة في قطر خلال الأسبوع الجاري.

وأشارت المصادر، واسعة الاطلاع والتي طلبت عدم نشر أسمائها لحساسية الأمر، إلى أن كل الاحتمالات واردة بشأن القرارات المرتقب إعلانها.

ورجحت المصادر أن القرارات المرتقبة ستضع النقاط على الحروف بشأن ما يثار، عن قرب نقل السلطة من أمير قطر، الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني (61 عاما)، إلى ولي العهد، نجله الشيخ تميم (33 عاما)، إما بتأكيده أو نفيه.

وأشارت إلى أن التطورات السياسية المرتقبة قد تشمل أيضا: إجراء تغيير وزاري.

وكانت مصادر دبلوماسية خليجية متطابقة قد اعتبرت إن عملية نقل السلطة من أمير قطر لنجله الشيخ تميم "باتت شبه محسومة، ولم يتبق سوى اختيار التوقيت المناسب لإتمام هذه العملية".

ومنذ نحو أسبوعين، يتم نشر تقارير إعلامية غربية عن عملية مرتقبة لنقل السلطة في الدوحة دون وجود أي نفي قطري رسمي لتلك التقارير.

ويشغل الشيخ تميم منصب نائب قائد القوات المسلحة (الجيش) ورئيس اللجنة الأوليمبية في الإمارة الخليجية، وهو الابن الثاني للشيخة موزا بن ناصر والشيخ حمد، الذي تولى السلطة عام 1995.

واستبعدت المصادر نفسها أن تؤدي عملية نقل السلطة المرتقبة إلى تغييرات جوهرية في سياسة قطر، تلك الإمارة الغنية بالنفط والغاز الطبيعي، والتي اكتسبت نفوذا إقليميا لافتا منذ تولي الشيخ حمد إمارة البلاد.