الأحد 5 يوليه 2020...14 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

النرويج تمدد مراقبة الحدود للسيطرة على تدفق المهاجرين 6 أشهر

خارج الحدود
صورة أرشيفية

وكالات


قررت النرويج تمديد مراقبة الحدود المؤقتة حتى نوفمبر المقبل للسيطرة على تدفق المهاجرين، حسبما قال وزير العدل اليوم الأربعاء.

وقال وزير العدل بير ويلي أموندسن لوكالة الأنباء "النرويجية"، إن "التمديد لمدة ستة أشهر ضروري بسبب وضع الهجرة غير الواضح في أوروبا".

وتشمل مراقبة الحدود في النرويج الوافدين بالعبارات من الدنمارك وألمانيا والسويد. وكان من المقرر أن ينتهي العمل بالضوابط الحالية غدًا الخميس.

يذكر أن النرويج ليست عضوًا في الاتحاد الأوروبي، لكنها عضو في منطقة شنغن لحرية السفر، والتي تسمح بالتنقل بدون جواز سفر عبر الدول الـ26 الأعضاء في المنطقة، وبدون مراقبة حدودية.

وكانت الدولة الاسكندنافية فرضت ضوابط مراقبة الحدود في أعقاب تدفق أعداد كبيرة من المهاجرين إلى أوروبا في عام.2015

وفي الأسبوع الماضي، حثت المفوضية الأوروبية النرويج وأربعة أعضاء آخرين في منطقة شنغن، وهي النمسا والدنمارك وألمانيا والسويد على التخلص التدريجي من الضوابط الحدودية.