الأحد 12 يوليه 2020...21 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

المجلس الإسلامي اللبناني يرحب بالقمة العربية الأمريكية في السعودية

خارج الحدود
المرجع الشيعي اللبناني، محمد على الحسيني

علي رجب


رحب المكتب السياسي للمجلس الإسلامي العربي برئاسة الأمين العام المرجع الشيعي اللبناني، محمد على الحسيني، المجلس بالانفتاح الأمريكي في عهد إدارة الرئيس دونالد ترامب على المنطقة العربية، بعد سنوات مظلمة من الانكفاء، لا سيما أن هذا الانفتاح يأتي عبر البوابة السعودية، أولا باللقاء التاريخي مع ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في البيت الأبيض، وثانيا بالزيارة التاريخية المرتقبة لترامب للمملكة العربية السعودية.

واعتبر المجلس الإسلامي العربي، في بيان له عقب اجتماعه الدوري، أن الولايات المتحدة الأمريكية في العهد الجديد لم تخطئ العنوان، بل على العكس أصابت تمامًا؛ لأن المملكة تقود اليوم الأمتين العربية والإسلامية في حربها ضد الإرهاب، وتتصدى لمحاولات إسقاط بلادنا من الداخل، وتعمل بلا كلل لرد التهم الملفقة للإسلام بأنه المسئول عن التطرف والإرهاب، من هنا فإن العودة الأمريكية عبر البوابة السعودية تبشر بالخير فيما خص معالجة العديد من الأزمات.

وبدأت السعودية، أمس الاثنين، توجيه دعوات إلى قادة عرب لحضور القمة العربية الإسلامية الأمريكية، التي تستضيفها المملكة خلال زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لها في وقت لاحق من الشهر الجاري.

ولم يحدد الرئيس الأمريكي بدقة مواعيد الزيارة المذكورة، فيما أفادت وسائل إعلام سعودية أن زيارته للمملكة ستبدأ يوم 23 من الشهر الجاري.

وكان وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أعلن أن زيارة ترامب للمملكة سيعقد خلالها ثلاث قمم، وهي: قمة ثنائية مع الملك سلمان، وقمة مع قادة دول الخليج العربي، وقمة مع قادة دول عربية وإسلامية.

وستكون هذه هي الزيارة الأولى تاريخيًا لرئيس أمريكي إلى دولة عربية أو إسلامية في أول زيارة خارجية له.