الأربعاء 28 أكتوبر 2020...11 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

المالح: الأسد يصرف أموالًا طائلة على مراكز الأبحاث لتحسين صورته

خارج الحدود
الرئيس السوري بشار الأسد

ولاء أبو ستيت


قال المعارض السوري هيثم المالح، مدير لجنة الشئون القانونية بالائتلاف الوطني السوري، إن حديث الرئيس السوري بشار الأسد عن ترشيح نفسه في 2014 أمر محير يؤكد أننا أمام رجل مريض بجنون العظمة.اضافة اعلان


وأضاف المالح في تصريح خاص لـ"فيتو": "أي شعب سوري يتحدث عنه..!! وأين هو الشعب الآن فلدينا 6 ملايين سوري مهجر في الداخل، وما يزيد على 2 مليون لاجئ، و2 مليون منزل تم تخريبه وتهديمه".

وأكد المالح أنه حتى فيما قبل وفي الأحوال العادية لم تكن هناك أي انتخابات، ليأتي الأسد اليوم ويتحدث عن انتخابات 2014، مشددا على أنهم كانوا ولا يزالوا محكومين من قبل عصابة الأسد وأسرته والمقربين منهم منذ 1963، وحتى الآن؛ متسائلا أي انتخابات يتحدث عنها من نظام عاش على الكذب والخداع والدجل.

ويشير إلى أن سوريا لم تشهد يومًا لا ديمقراطية ولا حرية، ولم تشهد انتخابات فعليه، وحتى بالرغم من توقيع النظام على اتفاقيات حقوق الإنسان الدولية، إلا أنه ينتهكها جميعها على الأرض.

ويتعجب من موقف الأسد الذي ما زال يرى الناس تريده، ولا أحد يريده، لكن هذا يأتي في إطار الدعاية التي وضعها النظام الآن، مؤكدا أن"الأسد يصرف الآن أموالا طائلة في الإعلام ويسخر وسائل إعلام غربية، ويدفع أموالًا لمراكز بحثية في إطار الدعاية لهذا النظام القاتل".

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟