الجمعة 7 أغسطس 2020...17 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

القوات الماليزية تشن هجومًا على مسلحين فلبينيين بولاية "صباح" الشرقية

خارج الحدود
القوات الماليزية

كوالامبور أ ش أ


شنت القوات الماليزية، اليوم الثلاثاء، هجومًا على مسلحين فلبينيين بولاية "صباح" الواقعة شرق البلاد.
اضافة اعلان

وذكرت شبكة "إن بى سي" الأمريكية صباح اليوم، أن القوات التى كانت مدعومة بطائرات مقاتلة قصفت منطقة تقع بولاية "صباح" لمدة تزيد عن 30 دقيقة قبل أن تقوم المئات من القوات البرية بالانتشار فى المنطقة للبحث عن حوالى 180 مسلحا فلبينيا يشتبه فى أنهم يختبئون بالقرب من مزرعة لزيت النخيل.

بدوره، قال مفتش الشرطة العام إسماعيل عمر للصحفيين، إنه تم إنجاز أهداف المهمة، كما أنه لم تقع أى إصابات فى صفوف القوات الماليزية، وذلك دون الإشارة إلى المزيد من التفاصيل.

وتشهد جزيرة "بورنيو" التى توجد بها ولاية "صباح" أزمة طاحنة وأعمال عنف أودت بحياة ما لا يقل عن 27 شخصًا، وأثارت مخاوف من انعدام الأمن فى هذه المنطقة الغنية بالموارد الطبيعية.

وقد وجه رئيس الوزراء الماليزى نجيب عبدالرزاق أمس الأول إنذاره النهائى للمسلحين الفلبينيين المتحصنين فى ولاية "صباح" حيث طالبهم بالاستسلام أو مواجهة العقاب.

وقال عبد الرزاق "إن مهلة التفكير فى مطالب المجموعة المسلحة قد انتهت"، مؤكدًا إصرار الحكومة الماليزية على هذا الأمر.

يشار إلى أن الرئيس الفلبينى بنينو أكينو الثالث قد طالب الشهر الماضى السلطان السابق لمنطقة (سولو) بالفلبين جمال كرام الثالث بسحب مسلحيه من ولاية "صباح" الواقعة شرق ماليزيا، حيث يرابطون هناك منذ أكثر من ثلاثة أسابيع بحجة المطالبة بأرض أجدادهم.