الخميس 26 نوفمبر 2020...11 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

العماد عون يتهم مسئولين عن الأمن في لبنان بإهمال واجباتهم

خارج الحدود
زعيم التيار الوطني اللبناني الحر العماد ميشال عون

أ ش أ


أكد زعيم التيار الوطني اللبناني الحر العماد ميشال عون أن هناك مسئولين عن الأمن في لبنان أهملوا واجباتهم تجاه جيشهم ووطنهم ومواطنيهم.
اضافة اعلان

واعتبر عون في مؤتمر صحفي عقده اليوم أن من يتحمل مسئولية الدفاع عن الوطن يجب أن يستدرك الأمور ولا يترك التنظيمات تكبر تحت إشرافه.

وحذر من إمكانية تحول بعض اللاجئين السوريين إلى متمردين ويشتبكوا مع الجيش، محملا الحكومة مسئولية عدم اتخاذ إجراءات لضبط الوضع ولم تقم بأي تدبير أمني لمراقبة النازحين إلى لبنان.

وأعرب عون عن حزنه لاستشهاد الجنود الذين ضحوا بأنفسهم من أجل المواطنين مبديا الأمل بأن تكون العملية العسكرية في صيدا بداية لتحرير لبنان من المسلحين الذين يعتدون على أهل لبنان ويرتكبون الجرائم.

من جهته، حذر مفتي لبنان الشيخ محمد رشيد قباني اللبنانيين من خطورة ما آلت إليه الأحداث في صيدا وتوسع المعارك إلى غيرها من المناطق.

وأكد المفتي قباني في بيان له أن الاعتداء على الجيش بمثابة جريمة في حق لبنان ولا يجوز التقاتل مع الجيش تحت أي ذريعة كانت وجره إلى معارك داخلية.

ووصف دعوة الجنود السنة إلى الانفصال عن الجيش بأنه جريمة بحق السنة والجيش وهي دعوات تؤدي إلى الفتنة التي تشق طريقها إلى لبنان.

وطالب بالتحقيق الفعال والشفاف في قضية الاعتداء على الجيش ومحاسبة كل من تسبب بهذه الكارثة.