الثلاثاء 27 أكتوبر 2020...10 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

السلطات التركية تعتقل قائد الجيش الثالث بتهمة «الخيانة»

خارج الحدود

زينب غريان


ألقت السلطات التركية القبض على قائد الجيش الثالث الجنرال أردال أوزتورك، فيما أوضح مسئولون أنه سيواجه تهمة الخيانة بعد محاولة الانقلاب.

وقال مسئول حسب وكالة رويترز الإخبارية، إن "أوزتورك" تورط في مؤامرة الانقلاب، ووصفته محطات تليفزيونية بأنه قائد الجيش الثالث الذي يقع مقره في إسطنبول.

وأعلنت مصادر أمنية تركية، اليوم السبت، توقيف قائد عام الجيش الثاني، اللواء آدم حدوتي، ورئيس أركانه عوني آنجون، على خلفية محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة، التي شهدتها أنقرة أمس الجمعة.

وأوضحت المصادر لوكالة الأناضول التركية الرسمية أنه في إطار العمليات الأمنية التي تشنها السلطات، ضد منظمة "الكيان الموازي" الإرهابية المتهمة بالضلوع في المحاولة الانقلابية، أوقفت قوات الأمن 10 أشخاص، بينهم أربعة عساكر، وضابطان برتبة عميد، في ولاية ملاطية، وسط البلاد.

وشهدت العاصمة التركية أنقرة ومدينة إسطنبول، في وقت متأخر من مساء أمس الجمعة، محاولة انقلابية فاشلة، نفذتها عناصر محدودة في الجيش، تتبع لـ«منظمة الكيان الموازي» الإرهابية، حاولوا خلالها إغلاق الجسرين اللذين يربطان شطري مدينة إسطنبول، والسيطرة على مديرية الأمن فيها وبعض المؤسسات الإعلامية الرسمية والخاصة.

وقوبلت المحاولة الانقلابية، باحتجاجات شعبية في معظم المدن والولايات التركية، وتوجه المواطنون تجاه البرلمان ورئاسة الأركان، ومديريات الأمن، ما أجبر آليات عسكرية حولها على الانسحاب مما ساهم في إفشال المحاولة الانقلابية.


اضافة اعلان

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟