الثلاثاء 22 سبتمبر 2020...5 صفر 1442 الجريدة الورقية

الرئيس الروسي يبدأ اليوم زيارة رسمية إلى منغوليا

خارج الحدود
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

وكالات


يبدأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، زيارته الرسمية إلى منغوليا للمشاركة باحتفالات الذكرى السنوية للانتصار في معركة خالخين جول، فضلا عن بحث وجهات النظر بشأن القضايا الإقليمية والدولية الملحة.
اضافة اعلان

وقال مساعد الرئيس الروسي، يوري أوشاكوف، للصحفيين: إن "زيارة رئيسنا إلى منغوليا في 3 سبتمبر مخصصة للمشاركة باحتفالات الذكرى السنوية للانتصار في معركة خالخين جول".

ووصل الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الإثنين، إلى عاصمة جمهورية منغوليا، أولان باتور، في زيارة رسمية، للمشاركة باحتفالات الذكرى السنوية للانتصار في معركة خالخين غول.

بوتين يهدد أمريكا بعد نشرها صاروخ كروز بري جديد في رومانيا وبولندا

وتعقد جولة الاجتماعات الرئيسية المقررة خلال الزيارة في 3 من سبتمبر، مع الرئيس خالتما باتولجا.

كما تجري المحادثات بين الطرفين وفق إطارين، ضيق وموسع، بالإضافة إلى محادثات منفصلة مع رئيس مجلس الخورال الكبير (البرلمان) لمنغوليا، جومبوجافين زاندانشاتار، ورئيس الوزراء أوخناجين خوريلسوخ.

وصرح بوتين لصحيفة "أودريان سونين" المنغولية عشية زيارته، أنه يعتزم خلال المحادثات مناقشة آفاق مواصلة التعاون المشترك بين البلدين، بما في ذلك وتنفيذ برنامج متوسط الأجل، لتطوير الشراكة الإستراتيجية بين روسيا الاتحادية ومنغوليا.

كما يناقش الرئيسان وجهات النظر بشأن القضايا الإقليمية والدولية الملحة.

وأشارت مصادر إلى أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وصل العاصمة أولان باتور، بعد أن عرج على منطقة إيركوتسك الروسية، للتحقق من تقدم أعمال إعادة الإعمار في المنطقة المنكوبة، جراء الفيضان الذي شهدته.

وبعد التحدث مع المواطنين، عقد الرئيس اجتماعا انتقد فيه عددا من الإجراءات التي اتخذها المسئولون، وأمرهم بدفع جميع التعويضات اللازمة، وتنفيذ أعمال الترميم في أقرب وقت ممكن.

كما وعد بوتين سكان المنطقة بمتابعة ما يجري بشكل شخصي، كي يتحقق احترام حقوق جميع المواطنين هناك.