الثلاثاء 11 أغسطس 2020...21 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

الحرية والتغيير السودانية تعلن رفضها دعوة المجلس العسكري للحوار

خارج الحدود

وكالات


أعلنت قوى الحرية والتغيير السودانية المشكلة من المحتجين وجماعات المعارضة، اليوم الأربعاء، رفضهم لدعوة المجلس العسكري الانتقالي للحوار.

وقال مدني عباس مدني، أحد قيادات قوى الحرية والتغيير لرويترز إن دعوة المجلس العسكري الانتقالي مرفوضة، لأنه "ليس مصدر ثقة". وأضاف أن المجلس "يقوم بالترويع في الشوارع".
اضافة اعلان

وكان رئيس المجلس الانتقالي السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، أكد الأربعاء، في كلمة له من العاصمة الخرطوم بمناسبة عيد الفطر، أن التغيير الذي يمر به السودان يأتي في ظل ظروف صعبة.

وأضاف البرهان قائلا: "لا مناص إلا بالاحتكام لإرادة الشعب ورفض الأجندات الخارجية".

وتابع البرهان أنه تم توجيه القيادة العامة بالتحقيق في الأحداث المؤسفة في فض الاعتصام، بحسب تعبيره.

وأشار البرهان إلى أنه ستتم محاسبة من تثبت مسؤوليته عن أحداث فض الاعتصام.

ودعا البرهان إلى "طي الصفحة الماضية، وفتح صفحة جديدة للعبور نحو المستقبل".

وقال: "نفتح أيادينا للتفاوض مع كافة القوى.