الثلاثاء 24 نوفمبر 2020...9 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

الأردن وفرنسا يسعيان للتوصل لعملية انتقال سياسي في سوريا

خارج الحدود
العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني

عمان / الأناضول


قال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني مساء اليوم خلال استقباله الرئيس الفرنسي فرانسو أولاند إن "كلا من الأردن وفرنسا يعملان على التوصل إلى عملية انتقال سياسي في سوريا".اضافة اعلان


وأعرب العاهل الأردني خلال استقباله أولاند الذي يزور عمان في زيارة قصيرة لمدة يوم إنهما "يؤمنان أنه كلما طال أمد النزاع في سوريا ستكون له تداعيات وخيمة على المدى البعيد".

وأضاف خلال كلمته الترحيبية بالرئيس الفرنسي "كلا الدولتين يعملان للتوصل إلى عملية انتقال سياسي شاملة في سوريا تضم الجميع محذرا من أن استمرار الأزمة السورية، سيزيد من احتمال انهيار الوضع هناك".

وناقش العاهل الأردني والرئيس الفرنسي خلال جلسة مباحثات ثنائية "التحديات الكبيرة التي تواجه المنطقة"، وأكدا أنهما "يتشاركان وجهات النظر إزاء الأزمة السورية".

وأوضح عبد الله الثاني في الكلمة أن استضافة الأردن لأكثر من نصف مليون لاجئ "يشكل ضغطًا هائلًا على الخدمات الأساسية، وبالتحديد في مناطق شمال المملكة"، لافتا إلى "أن جهود فرنسا حاضرة منذ بداية الأزمة بدعمها من خلال المستشفى العسكري الفرنسي في الزعتري، وهذا أمر نقدره بشكل كبير".

وأشاد العاهل الأردني بالدعم الفرنسي للمملكة في مواجهة التحديات، مشيرا إلى "أننا نتطلع قدمًا لدعوة فرنسا إلى المجتمع الدولي لتقديم الدعم لنا لمواجهة الصعوبات الماثلة أمامنا"، خصوصا تلك المتأتية من أزمة اللاجئين السوريين، في الوقت الذي يعاني فيه الأردن من عجز في الموازنة، ومن تحديات اقتصادية كبيرة.

وكان الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند قد وصل مساء اليوم الأحد إلى عمان لبحث سبل تعزيز علاقات التعاون الثنائي، وتطورات الأوضاع في الشرق الأوسط.