الأحد 27 سبتمبر 2020...10 صفر 1442 الجريدة الورقية

استجواب مسئولين سابقين على خلفية فضيحة رئيسة كوريا الجنوبية

خارج الحدود
رئيسة كوريا الجنوبية بارك جون هي

وكالات


استجوب ممثلوا الادعاء الخاص، اليوم السبت، نائب وزير الثقافة السابق وسكرتيرًا رئاسيًا سابقًا، فيما يسرعون من وتيرة تحقيقاتهم بشأن شكوك حول إعداد المكتب الرئاسي قائمة سوداء من شخصيات ثقافية، تنتقد الحكومة، طبقًا لما ذكرته وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء.
اضافة اعلان

ومثل نائب وزير الثقافة السابق شونج كوان جو والمعاون الرئاسي السابق شين دونج شورل أمام فريق مكتب التحقيقات، الذي ينظر في فضيحة استغلال النفوذ المتهمة فيها الرئيسة بارك جون هي وصديقتها.

وتثور مزاعم بأن المكتب الرئاسي أعد القائمة وسلمها إلى وزارة الثقافة لفرض قيود على الشخصيات الواردة فيها ومنعها من الحصول على رعاية من قبل الحكومة.

وأكد المتحدث باسم الفريق لي كيو شول أمس الجمعة وجود القائمة، مضيفًا أنهم يحققون الآن فيما إذا كانت القائمة تم إعدادها والتعامل معها، وما إذا كانت الشخصيات الواردة في القائمة قد منعت بالفعل من الحصول على دعم حكومي.

وكان شونج وشين قد خضعا للاستجواب من قبل فريق التحقيقات أوائل ديسمبر الماضي، لكن في تلك المرة تغير وضعيهما إلى مشتبه بهما بدلًا من شاهدين، وتردد أن القائمة تضم نحو 10 آلاف شخص.