الخميس 26 نوفمبر 2020...11 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

إسرائيل: سنضرب غزة ردا على أي هجوم من حماس

خارج الحدود
المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي" يوآف مردخاي"

أحمد علاء



قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي" يوآف مردخاي" إن منظمة منبثقة عن الجهاد الإسلامي ومقرها في دمشق تقف وراء الاعتداءت الصاروخية الأخيرة على الأراضي الإسرائيلية التي انطلقت من قطاع غزة ليلة أمس. اضافة اعلان


وأكد "مردخاي" في حواره مع الإذاعة العامة الإسرائيلية على أن إسرائيل تعتبر حركة حماس المسئول الوحيد عن عن قطاع غزة وبناء عليه فقد تقرر مهاجمة أهداف في قطاع غزة، لافتًا إلى أن أي إطلاق نار من قطاع غزة سيلاقي ردًا إسرائيليًا.

وتعقيبًا على تصريحات وزير الخارجية الإسرائيلي السابق والنائب اليميني في الكنيست"أفيجدور ليبرمان" حول ضرورة النظر في إعادة الاستيلاء على قطاع غزة قال "ر مردخاي" إن هذه الخطوة ستكون ذات تداعيات سياسية واقتصادية وعسكرية بعيدة المدى، مشيرًا إلى أنه لا يعتقد بأن مثل هذا الاحتمال وارد في الظروف الحالية.

ولفت التقرير الإسرائيلي إلى حالة التأهب القصوي للجيش الإسرائيلي على امتداد الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة تحسبًا لأي احتمال.

وكان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قد أكد في صباح اليوم أن هذه الاعتداءت مرفوضة تمامًا حتى إذا جاءت بصورة متقطعة مشيرًا إلى أن سياسة إسرائيل تقضي بالاعتداء بكل من يحاول المس بنا.