الثلاثاء 14 يوليه 2020...23 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

أمريكا تعرقل بيانا لمجلس الأمن يدعم الاتفاق الروسي التركي بشأن إدلب

خارج الحدود
مجلس الأمن الدولي

كشفت مصادر مطلعة في الأمم المتحدة أن الولايات المتحدة عرقلت مسودة بيان لمجلس الأمن الدولي يدعم الاتفاق الروسي التركي حول وقف إطلاق النار في إدلب.

روسيا تطالب بعقد جلسة مغلقة بشأن إدلب في مجلس الأمن

وكانت مصادر دبلوماسية مطلعة قد أعلنت أن روسيا طلبت عقد جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي، اليوم الجمعة، حول الأوضاع في منطقة إدلب شمال غرب سوريا.

وقالت المصادر لوكالتي "نوفوستي" و"تاس": إنه من المخطط أن تقوم روسيا خلال هذه المشاورات المغلقة باطلاع باقي أعضاء مجلس الأمن بفحوى الاتفاق الذي تم التوصل إليه مع تركيا في موسكو بشأن إعلان نظام لوقف إطلاق النار في إدلب.

وتوصل الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ونظيره التركي، رجب طيب أردوغان، أمس الخميس، إلى حزمة قرارات لتخفيف التوتر في إدلب السورية تشمل إعلان وقف إطلاق نار في المنطقة اعتبارا من 00:01 من يوم 6 مارس، وإنشاء ممر آمن في أراض محددة على الطريق "M4".

كما اتفق الجانبان على تسيير دوريات روسية تركية مشتركة منذ 15 مارس 2020 على طول الطريق "M4"، من بلدة ترنبة الواقعة على بعد كيلومترين من مدينة سراقب ووصولا إلى بلدة عين الحور.