السبت 24 أكتوبر 2020...7 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

أشهر 5 سفن اختفت عبر التاريخ «صور»

خارج الحدود

إيمان الحديدي


تضم البحار والمحيطات حول العالم آلاف السفن الغارقة التي تعود لآلاف السنين، والتي حملت معها الكثير من الغموض والرعب، وشاعت قصصها بين الأقدمين، وأرجعوها إلى حوادث وقوى طبيعية غامضة لا يعرفها أحد.اضافة اعلان


لذلك يرى العلماء والمؤرخون أن اكتشاف حطام أي سفينة هو بمثابة اكتشاف كنز جديد، يستحق احتفالًا عالميًا؛ لأنه من الممكن أن ينهي حالة من الغموض.

سفينة الأشباح

قبل يومين عثر صيادون على سفينة مهجورة قبال سواحل ميانمار في منطقة "يانجون"، أطلقوا عليها اسم "سفينة الأشباح" كونها مهجورة، كما أثارت الشرطة والكثير من الناس، فكيف لسفينة مهجورة بهذا الحجم أن تصل إلى ميانمار دون بحارة ولا حمولة عليها، بجانب أن طولها يبلغ 177 مترًا، والتي تم الكشف بأنها تم تصنيعها عام 2001، واختفت في ظروف غامضة عام 2009.

روزالي الفرنسية

سفينة يعود تاريخ اختفائها إلى أربعينيات القرن الثامن عشر، كما أنها صنفت ضمن أشهر حالات اختفاء السفن، بعدما اختفت في ظروف غامضة، وكان الأغرب في اختفاء هذه السفينة، أنها لم تكن تحمل في طياتها أي إنسان، وخالية من البشر وأي مقتنيات بداخلها، لكنها اختفت في ظروف غامضة لا يعلمها أحد.

سفينة الأقاويل

"ليدي لافيبوند" إحدى أشهر السفن المختفية التي دارت حولها الكثير من الأقاويل والحكايات، والتي لم يثبت صحتها حتى الآن، فقدت هذه السفينة في أربعينيات القرن السابع عشر، وتداول الكثير أن قبطان السفينة كان مغرمًا بزوجته، ولم ينتبه للقيادة واصطدم بصخرة، لكن الغريب أن هذه السفينة تظهر على فترات متباعدة في نفس المنطقة، وتختفي مرة أخرى.

أتلانتا ومثلث برمودا

أتلانتا البريطانية تعد إحدى أشهر السفن البريطانية التي فقدت في منطقة مثلث برمودا، وذلك خلال ثمانينيات القرن الثامن عشر، والتي كان على متنها أكثر من 290 شخصا فقدوا جميعا.

وكثرت الآراء حول اختفاء السفن في هذه المنطقة، ولم يثبت صحة أحدها حتى هذا اليوم، خاصة أن السلطات البريطانية قد قامت بإخراج ستة سفن كبرى للبحث عن السفينة المفقودة في تلك المنطقة التي فقدت فيها، ولكن عملية البحث لم تأت بنتائج جيدة، بل تم غرق السفن الست، واستمرت عملية البحث شهرًا كاملا حتى توقف لعدم التوصل لنتائج واضحة عن الأمر، وتجنبًا لغرق أي سفينة أخرى.

سفينة ابن رئيس أمريكا

سفينة ثيودوسيا بور، تعد السفينة الخاصة بإحدى أبناء أرون بور رئيس الولايات المتحدة خلال القرن الثامن عشر، والتي فقدت هي وكل ما تحمله من أشخاص ومحتويات بشكل غريب وفي ظروف غامضة في مثلث برمودا، ولم يتم العثور عليها حتى هذه اللحظة.

استطلاع رأى

هل تؤيد قرار الكاف تأجيل مباراة الزمالك والرجاء المغربي بسبب اصابات كورونا؟