الأربعاء 28 أكتوبر 2020...11 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

ما حكم التلفظ بقول: "لا قدر الله"؟.. دار الإفتاء تجيب

دين ودنيا 920202619253767274595
دار الإفتاء

مصطفى جمال

ورد سؤال إلى دار الإفتاء يقول فيه صاحبه "ما حكم التلفظ بقول: "لا قدر الله"؟".

ومن جانبها أوضحت الدار أنهلا حرج في التلفظ بهذه الكلمة، فإنها دعاء مشروع، والدعاء قدر من أقدار الله تعالى، فإذا خشي الإنسان أن يصيبه مكروه فمن المستحب أن يدعو الله تعالى أن يصرف عنه شر ما يخشاه، فعَنْ سَلْمَانَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ: «لا يَرُدُّ القَضَاءَ إِلَّا الدُّعَاءُ، وَلا يَزِيدُ فِي العُمْرِ إِلَّا البِرُّ» أخرجه الترمذي في "سننه".اضافة اعلان


وأضافت أن الإنسان لا يدري ما كُتب له، ولذلك ينبغي ألا يتهاون في الدعاء قبل نزول البلاء أو بعده، فعَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ: «لَا يُغْنِي حَذَرٌ مِنْ قَدَرٍ، وَالدُّعَاءُ يَنْفَعُ مِمَّا نَزَلَ، وَمِمَّا لَمْ يَنْزِلْ، وَإِنَّ الْبَلَاءَ لَيَنْزِلُ فَيَتَلَقَّاهُ الدُّعَاءُ فَيَعْتَلِجَانِ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ» أخرجه الحاكم في "المستدرك"، وقال: هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحُ الْإِسْنَادِ وَلَمْ يُخَرِّجَاهُ

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟