الأربعاء 23 سبتمبر 2020...6 صفر 1442 الجريدة الورقية

نصائح تساعدك على مواجهة الحياة بعد الانفصال بأقل الخسائر النفسية

صحة ومرأة 35649160_1698548990241372_6281268152890294272_n
نصائح للتعايش بعد الانفصال

ريهام الصواف


الانفصال سواء عن الحبيب أو الزوج من الأمور التي أصبحت تحدث كثيرا في وقتنا هذا، وأصبح الطلاق أو الانفصال من المشاكل النفسية التي تواجهها كثيرا المرأة، ولكن الكثير من النساء لا يستطعن مواجهة هذا الأمر بشكل طبيعي، ويقعن فريسة للمشاكل النفسية، خاصة عندما تكون هناك مشاعر جيدة وحب ما زال يسكن القلب تجاه الشخص الذي انفصلت عنه.
اضافة اعلان

وتقدم كريس براور خبيرة العلاقات الإنسانية، مجموعة من النصائح التي تساعد على مواجهة الحياة بعد الانفصال عن الحبيب بأقل الخسائر.


أول خطوة هي تقبلك لمسألة انتهاء علاقتك، حتى تستطيعي استكمال حياتك، والتخلص من التوتر والقلق، والحزن الذي يسيطر على حياتك.

التعبير عن الحزن، يجب أن يكون بشكل إيجابي، مع الابتعاد عن الأساليب السلبية، وكتابة الجمل الحزينة على الفيس بوك، فبدلا من ذلك، شاركي حزنك مع صديقة مقربة، أو حاولي أن تكتبي، وتخرجي ما بداخلك على الورق.


إياكِ والافراط في تناول الطعام، أو مقاطعته، حسب شخصيتك، فحذارٍ أن تنساقي وراء هذه الأساليب من الحزن.

"إن كانت الميزانية تسمح" حاولي أن تدللي نفسك، وتقضي يوما لنفسك، وقومي بشيء لم تفعليه من قبل، كالذهاب لمركز تجميل، واتركي له نفسك، ليغير لون شعرك، كذلك يمكنك الجلوس في مكان لم تجلسي فيه من قبل.

أعيدي الاتصال مع أشخاص لم ترينهم من فترة طويلة، وأعيدي الاتصال معهم، واقضي معهم وقتا، لتجددي في حياتك، وتنسي أحزانك.

حاولي الانضمام إلى نشاط اجتماعي، أو تعلم مهارة جديدة تبعدك عن الانفراد بنفسك والغوص في احزانك.