الأربعاء 25 نوفمبر 2020...10 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

لأصحاب الأمراض المزمنة.. تعرف على أضرار الإفراط في تناول حلوى المولد

صحة ومرأة أسعار-حلاوة-المولد-2018
حلوى المولد

ريهام الصواف



يحتفل العالم الإسلامي بالمولد
النبوي الشريف، ويرتبط بهذا اليوم العظيم العديد من الطقوس والاحتفالات، وعلى رأسها
شراء حلوى المولد، والتي يضعف امامها الكثيرين، ويتناولون منها كميات كبيرة، ومن اضافة اعلان

الفئات التي تعاني من عدم القدرة على تناول حلوى المولد، أصحاب بعض الأمراض
المزمنة، كمرض السكري والقلب، والسمنة، وضغط الدم المرتفع، ولكن قد يهدد ذلك
حياتهم بالخطر، خاصة عند عدم إدراكهم لمدى تأثير الإفراط في تناولها على حالتهم
الصحية.



وفي هذا السياق قال الدكتور أحمد دياب استشاري التغذية العلاجية، إن
تناول حلوى المولد بصفة عامة، لا يضر بالجسم، إلا أن المشكلة في الكميات التي
يتناولها الشخص، وكذلك الحالة الصحية للشخص الذي يتناولها.


ويستعرض دكتور أحمد في السطور
التالية، أضرار إفراط من يعانون من الأمراض المزمنة في تناول حلوى المولد.


مريض القلب


أضرار حلوى المولد تظهر عند
الإفراط في تناولها، لأن هذه السكريات إذا زادت في جسم الإنسان، يقوم الجسم
بتحويلها إلى دهون تترسب على جدران الشرايين بصفة عامة، وعلى شرايين المخ والقلب
بصفة خاصة، فيحدث ما يسمي بتصلب الشرايين وما يتبعه من حدوث الجلطات لا قدر الله.


مريض السكر


كما أوضح أنه بالنسبة
لمريض السكر، يفضل له ألا تزيد الكمية التي يتناولها في اليوم الواحد من الحلوى عن
قطعة صغيرة؛ وذلك حتى لا تتسبب حلوى المولد في رفع مستوى السكر بالدم.


وينصح الدكتور أحمد، الجميع بضرورة ممارسة رياضة المشي نصف ساعة يوميا، حتى يقوم الجسم بحرق سكريات حلوى
المولد، ولا تتسبب الحلوي في زيادة الوزن.


أما بالنسبة للأشخاص الذين
يقومون بعمل ريجيم لإنقاص الوزن، فيؤكد دكتور أحمد أنه لا مانع من تناول قطعة
صغيرة يوميا، حيث إن القطعة الصغيرة من حلوي المولد لا تتعارض مع الريجيم.