السبت 19 سبتمبر 2020...2 صفر 1442 الجريدة الورقية

احذر التعرض للبرد الشديد .. تجنبًا للإصابة بـ"العصب السابع"

صحة ومرأة
العصب السابع

ريهام الصواف


من الأمراض التى تصيب الإنسان فجأة وبدون سابق إنذار، وبدون سبب معروف التهاب العصب الوجهى، والمعروف باسم "العصب السابع"، حيث يصاب نصف الوجه بشلل ملحوظ.
اضافة اعلان

ويشير دكتور محمد السيد رمضان، جراح المخ والأعصاب والعمود الفقرى، إلى أن سبب الإصابة بالعصب السابع غير معروف تحديدًا، ولكن تعزى معظم الحالات للعديد من الأسباب، منها تعرض أحد جانبى الوجه للبرد الشديد، وأحيانا الضغوط النفسية الشديدة تكون السبب، أو الإصابة الفيروسية للعصب، وكذلك الجرح المباشر للعصب نتيجة التعرض لحادث على سبيل المثال، وكذلك حالات نقص المناعة.

وعن الأعراض يضيف دكتور محمد، أن العصب يصاب بتورم مفاجئ يسبب شللًا لنصف الوجه، مع الشعور بألم شديد فى المنطقة المحيطة بالأذن، ثم يبدأ الوجه فى الارتخاء فى منطقة الجبين والحاجب، ولا يستطيع المريض غلق عينيه مع جفاف الدموع فيها، مع إعوجاج ملحوظ للفم مما ينتج عنه الصعوبة فى النطق ويجد نفسه لا يشعر بالجهة المصابة ولا يستطيع التحكم فيها، وذلك ينتج عن ضغط العصب المتورم على القناة العظمية التى تحيط به، فلا يستطيع العصب القيام بدوره.

وعن العلاج يشير جراح المخ والأعصاب أن العلاج الطبيعى هو أهم خطوات الشفاء، وهو الأساس فى حالات العصب السابع، وهناك علاجات مصاحبة كاستخدام الأشعة تحت الحمراء، وجهاز التنبيه الكهربائى لتحفيز أعصاب الوجه، وكذلك يمكن استخدام الكمادات الساخنة على الجزء المصاب، وأداء بعض التمارين الخاصة بالوجه.