الجمعة 27 نوفمبر 2020...12 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

احذرى إرضاع طفلك وقت الحزن

صحة ومرأة
إرضاع طفل

نجلاء عبدالمجيد


أكد الدكتور أسامة جلال استشارى طب الأطفال أن الرضاعة الطبيعية خاصة فى الشهور الأولى من عمر الطفل هى الأفضل على الإطلاق بعد أن ثبتت فوائدها فى حماية الأطفال الرضع من التعرض للعديد من الأمراض وزيادة مناعة الجسم أيضا.اضافة اعلان



وأشار"أسامة" إلى أن الرضاعة الطبيعية لها أصولها كى لا يرفض الطفل تناول اللبن، موضحا أن من الأخطاء الشائعة التى تقع فيها الأمهات دون أن تدرى هى إرضاع الطفل بعد قيامها بمجهود عضلى عنيف، مثل تنظيف المنزل أو تعرضها لبعض الحالات النفسية كالتوتر والغضب لوجود خلافات زوجية أو الحزن والبكاء لفقدان عزيز.

وقال إن المجهود العضلى والحزن والتوتر للمرأة المرضعة يزيد من حمض"الاكتيك" فى لبن الأم أربعة أضعاف ويستمر فيه لمدة 90 دقيقة قبل أن يختفى، وهذا يزيد من تخمر اللبن فيتغير طعمه ويدفع الطفل إلى رفضه أو تقيئه إذا ما تناوله للجوع الشديد، وقد يؤدى أيضا إلى حالة إعياء للطفل تستمر لفترة طويلة وتجعله يرفض الرضاعة تماما إذا ما زادت فترات الحزن والقلق.