السبت 11 يوليه 2020...20 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

وسائل الإعلام العالمية تبرز نجاح "فاركو" للأدوية فى القضاء على فيروس "سي"

أخبار مصر
الدكتور شيرين حلمى الرئيس التنفيذى لمجموعة شركات فاركو للأدوية

اهتمت وسائل الإعلام العالمية، بالإنجاز المصرى غير المسبوق فى علاج واحد من أخطر الأمراض وأكثرها انتشارا فى البلاد، وهو مرض فيروس (سى) الذى يصيب الكبد، ويتسبب فى مضاعفات خطيرة قد تنتهى بالوفاة. 

كما أبرزت الدور المحورى الذى لعبته شركة "فاركو" للأدوية فى توفير العلاج لملايين المصريين، وفى ذات الوقت تصدير الفائض إلى العديد من دول العالم التى تعانى من انتشار فيروس (سي) بين مواطنيها. 

وأشارت وسائل الإعلام العالمية إلى أن عدد مرضى فيروس (سي) على مستوى العالم يقدر بنحو 71 مليون مريض، يمكن علاج 95 % منهم إذا حصلوا على الدواء فى الوقت المناسب وبالجرعات التى يحددها الأطباء. 

وعن شركة "فاركو" قالت وسائل الإعلام العالمية، أنها تنتج نحو 2 مليون و500 ألف عبوة دواء لعلاج فيروس (سي) يوميا، كما تعد الشركة رقم (1) فى مصر من حيث عدد عبوالت الدواء المباعة يوميا، وبذلك وفرت الدواء المحلى فى مصر، ما أدى إلى وقف الاستيراد من الخارج، ويوجد لديها فائض من الإنتاج تصدره إلى 50 دولة فى مختلف قارات العالم، وهو ما ساهم فى علاج ملايين المرضى فى تلك الدول. 

اتجاه شركة فاركو للأدوية إلى تصنيع العقار المضاد لفيروس (سى) بدأ فى عام 2014، عندما توفى أحد أقارب الدكتور شيرين حلمى الرئيس التنفيذى لمجموعة شركات فاركو، متأثرا بإصابته بالفيروس إثر عملية نقل دم ملوث إليه، وفى ذات الوقت نصحه أحد خبراء صناعة الدواء العالميين بالاتجاه إلى تصنيع دواء فيروس سى محليا من خلال شركة فاركو، وبيعها للمصريين بأسعار مناسبة، وبذلك ينقذ بلده من هذا المرض القاتل. 

وبالفعل بدأ الدكتور شيرين حلمى فى وضع خطة لإنتاج العقار من خلال إدخال خطوط إنتاج جديدة والتوسع فى فيها مع الوقت، ثم حصلت الشركة على تكنولوجيا إيطالية لتصنيع الدواء وتطويره وتسجيله عالميا، وكانت النتيجة رائعة وحقق العقار نجاحا أبهر العالم أجمع، وساهم فى القضاء على فيروس سى فى مصر، بعد أن كان وحشا يهدد الملايين من المرضى. 

أما بالنسبة للأسعار، فقد استطاعت شركة فاركو تصنيع الـ "10" كيلوجرامات من الدواء، بنفس السعر الذى تصنع به الولايات المتحدة الأمريكية الكيلو الواحد، وهو الأمر الذى انعكس على سعر الدواء الذى تنتجه فاركو سواء محليا أو عالميا، حيث يقل كثيرا عن الأدوية والعقاقير المماثلة التى تنتجها الشركات الأخرى.  

اقرأ أيضا: 

فيروس كورونا.. سر تسرب الوحش القاتل من صندوق مختبر بيولوجي

 

من جانبه أكد الدكتور شيرين حلمى الرئيس التنفيذى لمجموعة شركات فاركو للأدوية، أن القيادة السياسية ممثلة فى الرئيس عبد الفتاح السيسي،  كانت وراء الانجاز الكبير الذي حققته الشركة في علاج مرضى فيروس (سي)، ودافعا للتوسع فى إنتاج الدواء، كى يحصل عليه المصريون بأسعار زهيدة، وقد نجت الشركة حتى الآن فى تقديم العلاج إلى 5 ملايين مريض من بينهم 3 ملايين مصرى و2 مليون أجنبى من أصل 71 مليون مريض على مستوى العالم.