الأحد 5 يوليه 2020...14 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

وزير الأوقاف: التبحر في اللغة العربية المحور الرئيسي لبرنامج ١٠٠ عالم | صور

أخبار مصر
الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف

محمد فودة عدسة أميرة سيد

انطلقت اليوم الأحد فاعليات برنامج المائة عالم في مسجد النور بالعباسية بحضور الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، والدكتور محمد أبو عاصي، والدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس.

وقال وزير الأوقاف خلال انطلاق الفاعليه: لن يحترم الناس ديننا ما لم نتفوق في أمور دنيانا، وأكدنا أن ثواب تعلم الطب لا يقل عن ثواب الفقه، وأعلاهم ثوابًا حيث تكون حاجة المجتمع أشد.

وأضاف: في فترة الثمانيات بعض الشباب ترك كليات الطب والهندسة وكان الأمر مقصودًا لتدمير روح الأمة، متابعا: لا يمكن أن يحيط أحد بالعلم دون الإحاطة بعلم الحديث والفقة وعلوم القرآن والطب الحديث والنحو والبلاغة.

وأكد ان كثير من النصوص تتوقف على اشتقاق اللغة، واللغة للعالم ليست من نافلة القول و”لذلك سنجعل علوما أساسية وفرعية في مشروع ١٠٠ عالم تتركز على أمرين التبحر في اللغة العربية، ونعد ذلك واجبا عينيا لمن اراد المواصلة،  وهو البرنامج الرئيسي لهذه المجموعة، والثقافة العلمية بكل ما تعنيه من طبية وتاريخية وحضارية ولغات أجنبية”.

وكان الدكتور محمد مختار جمعة قد أعلن إنشاء مركز إحياء اللغة العربية بأكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين وسيضم المركز مجلس أمناء من خيرة المتخصصين في مجال اللغة العربية.

وأوضح وزير الأوقاف في تصريح صحفي، أن المركز يهدف إلى عقد دورات متقدمة جدًا في مجال اللغة العربية وتعطى الأولوية فيها للأئمة والعاملين بالأوقاف والعاملين في مجال الإعلام الديني.

 

اقرأ أيضا:

 إنجازات وزارة الأوقاف خلال عام 2019

 

وأشار إلى إصدار بعض الدراسات الميسرة لتعليم اللغة العربية، ودراسة منح شهادة التمكن في اللغة العربية تحت مسمى شهادة “البراعة في اللغة العربية” لتكون مكافأة لشهادة “التويفل” في اللغة الإنجليزية على ألا تمنح إلا لمن يحقق هذا المستوى المتقدم في مجال اللغة كتابة وتحدثا ببراعة عالية.