الأحد 29 نوفمبر 2020...14 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

وزيرة الهجرة تقترح استراتيجية لتطوير الفكر والحلول البديلة

أخبار مصر
السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة ‏للهجرة

أحمد عبدالمحسن


عقدت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة ‏للهجرة وشئون المصريين بالخارج، لقاءً مع داليا الشافعي ‏مصطفى، المستشارة النفسية والخبيرة في تطوير الذات ‏وعلوم القيادة بكندا؛ لبحث سبل التعاون في مجال تطوير ‏النفس والقدرات البشرية للفرد، ورفع كفاءة العمل العام ‏والمشاركة المجتمعية، بالإضافة إلى التعاون على خدمة ‏المصريين بالخارج والعمل على تلبية متطلباتهم.‏اضافة اعلان

‏ ‏
من ناحيتها، أكدت السفيرة نبيلة مكرم أن من أهداف ‏مؤتمر مصر تستطيع بالتاء المربوطة إعلاء قيمة ‏الفرد وإنتاجيته، والعمل على تحسين المشاركة المجتمعية ‏وتحمل المسئولية للمواطن المصري؛ حتى يصبح جزءا ‏فعالا في منظومة التطوير والتنمية، مضيفة أن وزارة ‏الهجرة تعى أهمية تطوير الذات، ورفع كفاءة الفرد في ‏مختلف الجوانب، كي يصبح ترسًا في عجلة الإنتاج.‏

وقالت داليا مصطفى إن التغيير والتطوير والقيادة أمر ‏حتمي لكل القائمين على تطوير الفرد والمجتمع، وعليه ‏اقترحت إنشاء وزارة للتنمية البشرية تعتمد على مناهج ‏معتمدة يتم تطبيقها على أطفال المدارس والكبار.‏
‏ ‏
وأضافت أنها ستقدم استراتيجية واضحة المعالم ‏لسيادة وزيرة الهجرة تتضمن خطوط البرنامج العريضة ‏والتفاصيل الخاصة بمناهج التنمية البشرية لتلاميذ ‏المدارس المصرية، فضلا عن تأهيل القائمين على العملية ‏التعليمية وكيفية تدريس هذه المناهج للأطفال، كما ‏تشتمل الاستراتيجية على مناهج تخص الأسرة ‏المصرية قبل عملية الزواج، لتعريف الأولاد والبنات ‏على ثقافة الزواج والحياة الزوجية، بهدف للحد من نسب ‏الطلاق بالمجتمع بالقضاء على الخلافات الزوجية.‏

ويكون هناك مجموعة من الدورات التدريبية للمتزوجين ‏في كيفية التعامل مع بعضهما البعض وفهم الآخر، ‏بالإضافة لعدد من الدورات التدريبية التي تتضمن طرق التعامل ‏السليم مع الأبناء وتربيتهم تربية سليمة ليصبحوا أبناء ‏أسواق يخدمون المجتمع لديهم انتماء للوطن والأسرة، كما ‏تضم الاستراتيجية عددا من الكورسات الخاصة ‏بالقيادة والتطوير بين الرؤساء والعمداء لتركز على ‏مهارات القيادة والعمل الجماعي، وخطة طريق واضحة ‏لا ترتبط بوجود شخص من عدمه، يأتي ذلك ضمن ‏الأهداف المعنية بتطوير الفرد والفكر الإيجابي للفرد ‏والتركيز حول إيجاد حلول وبدائل للمشكلات، بالاعتماد ‏أولا على التخلص من الإحباط ومن ثم العمل على التنمية ‏البشرية لمهاراتهم وقدراتهم.‏

وتهتم الاستراتيجية أيضا بأن يعي الفرد أنه فعال في ‏المجتمع ويتحمل جزءا من المسئولية، في وجود إطار عام ‏يحدد طبيعة المشاركة المجتمعية الفعالة لأفراد المجتمع ‏المصري، والمساهمة في عجلة الإنتاج.‏

كما سيتم تقديم استراتيجية عن برنامج تليفزيوني ‏مخصص للمصريين في دول المهجر لمناقشة مشكلاتهم، ‏ويقدم حلول للمشكلات النفسية والمجتمعية التي تواجههم ‏في شتى البلدان، ليكون بمثابة قناة تواصل مفتوحة بين ‏المصريين بالخارج ودولتهم الأم.‏

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟