السبت 4 يوليه 2020...13 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

ناسا ترجح احتمالية وجود مياه على سطح أحد أقمار «المشترى»

أخبار مصر

سلمى كحيل - شريف صفوت


أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" أن تلسكوب الفضاء "هابل" التقط بعض الصور الجديدة لــ"أوروبا" أحد أقمار كوكب المشترى الكبيرة والتي تشير إلى حدوث تدفقات للمياه من سطح القمر، والتي يغذيها وجود محيط مائي تحت المتجمد مباشرة، كما أن "هابل" كان قد قام بتصوير طيفي لتلك التدفقات عدة مرات خلال العام 2014.

وساعد في الاكتشاف المستشعرات فوق البنفسجية ذات الحساسية العالية في التلسكوب "هابل"، والتي كانت قادرة على اكتشاف هذه التدفقات المائية وهي تمتد إلى ارتفاع 125 ميلا فوق سطح "أوروبا" الجليدي، حيث يفترض أن ما تم رصده عبارة عن بخار ماء أو جزئيات جليد والتي يتكون منها "أوروبا".

ويخطط الفريق العلمي الذي حقق الاكتشاف القيام بعمليات رصد إضافية للمساعدة في تأكيد التدفقات بعد إطلاق تلسكوب الفضاء "جيمس ويب" في العام 2018، ولكن من غير المعروف إذا كانت توجد هناك الأسس الكيميائية للحياة في ذلك المحيط وتلك التدفقات المائية حيث إنه من المبكر جدًا الحديث عن ذلك.

ولكن المؤكد أن الحياة تعتمد على الماء مفتاح التفاعلات الكيمائية ومصدر الطاقة، ويبدو أن "أوروبا" يجمع هذه الشروط، ولكن صور "هابل" الجديدة ليست قادرة على إثبات ذلك، وبالرغم من ذلك، من الممكن أن يقدم تلسكوب الفضاء "هابل" مزيدًا من الصور في المستقبل، علمًا بأن "ناسا" قامت مؤخرًا بتمديد مهمته حتى يونيو 2021.

يذكر أن المسبار "جاليليو" التابع لناسا قدم بعض البيانات عام 1995 التي اعتبرت الدليل القوي لوجود محيط مائي تحت السطح المجمد لــ"أوروبا"، وفي عام 2012 رصد تلسكوب الفضاء "هابل" بخار جليد، وهو ما يشير لوجود محيط حول كامل القمر "أوروبا" تحت قشرته المتجمدة يغذي تلك التدفقات.

كذلك الصور التي نشرتها "ناسا" في إفادة سابقة مبنية على الصور الأولى التي التقطها المسبار "جاليليو" والتي سوف تساعد في وضع الخطط لمهمات مستقبلية نحو القمر "أوروبا".

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟