الثلاثاء 27 أكتوبر 2020...10 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

«نادي المحاسبات»: أوقفوا المؤامرة الكبرى لإضعاف العمل الرقابي للجهاز

أخبار مصر
الجهاز المركزي للمحاسبات

احمد عبدالمحسن


قال إبراهيم يسري، رئيس نادي أعضاء الجهاز المركزي للمحاسبات، إن «هناك مؤامرة متشابكة لإضعاف العمل الرقابي للجهاز المركزي للمحاسبات، من خيوطها المعاملة المادية المتدنية التي يحصل عليها أعضاء الجهاز، وهي التي تهدد العمل الفني الرقابي لهم، والتي هي السبب الرئيسي في هجرة كفاءات عديدة منهم للعمل بجهات أخرى داخل مصر وخارجها أفضل ماديًا تؤمن لهم الحياة الكريمة أثناء الخدمة وحتى عند الإحالة».
اضافة اعلان

وأضاف «يسري»، في تصريحات لـ«فيتو»: «هل يُعقل أن ينخفض دخل عضو الجهاز بنسبة 90% عما كان يتقاضاه أثتاء الخدمة بسبب إحالته للمعاش، حيث يصبح معاش العضو لا يكفيه ثمن العلاج والأدوية لما أصابه من أمراض العمل الرقابي طيلة ما يزيد على الأربعين عامًا؟.. هل يُعقل أن ما يتقاضاه عضو الجهاز لا يجاوز نصف ما يتقاضاه مثيله في جهات أخرى يراقب هو عليها؟.. هل يُعقل أن يتقاضي السائق في بعض الجهات الخاضعة لرقابة الجهاز ثلاثة أضعاف بدل السفر الذي يتقاضاه عضو الجهاز عند سفره للمأموريات الخارجية؟». 

وتابع: «ما نطالب به من ضرورة الارتقاء بالناحية المادية لعضو الجهاز هو من صميم ضمانات استقلاليته ونزاهته ومصداقيته في العمل الفني الرقابي لتحقيق رقابة فعالة على أموال الدولة وفق الاختصاصات الدستورية، تلك الضمانات التي طالما نادت بها الإعلانات الدولية من المنظمة الدولية للأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة المعروفة بالانتوساي».

واستطرد: «يجب على المسئولين بالدولة أن يعلموا أن عقول أعضاء الجهاز المنشغلة بالمزيد من ضغوط أعباء المعيشة بسبب تدني المعاملة المادية أثناء الخدمة، والمصير المجهول المحتوم لدى الإحالة للمعاش لن تقدر على الاستمرار على الوفاء بمتطلبات العمل الرقابي الذي لا يقل أهمية عن متطلبات العمل القضائي، أو على الأقل متطلبات العمل بأحد الأجهزة الرقابية التي تم النص عليها بالدستور مع الجهاز المركزي للمحاسبات».

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟