الجمعة 27 نوفمبر 2020...12 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

مشروع المعهد الإسلامى الفرنسى يطلب مساندة الأزهر

أخبار مصر
الدكتور أحمد الطيب

أحمد الديب






طالب ،أحمد جاب الله، الأمين العام لاتحاد المنظمات الإسلامية ومدير ،معهد الدراسات الإنسانية، فى فرنسا ؛ الأزهر الشريف بأن يتولى الإشراف على المواد التى تدرس بالمعهد ، حتى يعبر عن وسطية الإسلام واعتداله ، وهو الهدف الذى نشأ من أجله المعهد.اضافة اعلان


أعرب جاب الله ــ خلال لقائه الدكتور أحمد الطيب فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف ،اليوم الخميس، عن تقديره للدور الذى يضطلع به الأزهر على الساحة المحلية والدولية، وبحكمة إمامه الأكبر ..مؤكدا أهمية استمرار الأزهر فى دوره الفاعل بالمجتمع المصرى فى ظل مرحلة التحول الديمقراطى التى يشهدها .

قام الوفد المرافق لجاب الله بشرح مشروع المعهد الإسلامى الفرنسى الذى يدرس به أكثر من 1500 طالب، وبيان النشاط التعليمى والدعوى والثقافى الذى يضطلع به المركز، والذى تشرف عليه ثلاث جمعيات كبيرة فى فرنسا، وأنَّ المعهد استطاع أن يحصل على الدعم الفرنسى كأول معهد خاص يحصل على دعم حكومى ، وأن نسبة النجاح به كانت على مدار عدة سنوات كانت 100%.