السبت 15 أغسطس 2020...25 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

مدير مستشفى هليوبوليس بعد صفعه علي وجهه: سأقدم استقالتي للوزير

أخبار مصر
الدكتور مصطفى شكري مدير عام مستشفى هليوبوليس

ريهام سعيد


كشف الدكتور مصطفى شكري مدير عام مستشفى هليوبوليس التابع للمؤسسة العلاجية بالقاهرة، أنه سيتقدم غدا باستقالته إلى وزير الصحة الدكتور أحمد عماد من إدارة المستشفي بعد واقعة التعدي عليه وضربه بصفعة على الوجه من زوج إحدى الممرضات العاملات بالمستشفى.
اضافة اعلان

وروى مدير مستشفى هيليوبليس في تصريحات خاصة لــ"فيتو"، "أنه أثناء مروره أمس على المستشفى ليقوم بمهام عمله المعتادة فوجئ بزوج إحدي الممرضات يطلب منه الموافقة على إجازة سنة كاملة بدون مرتب فرفضها مدير المستشفى نظرا لوجود عجز شديد في التمريض فما كان من زوج الممرضة إلا أنه يطلب إلغاء نوبتجيات العمل لها فكان رد مدير المستشفى بأن زوج الممرضة ليس له الحق في أن يطلب إلغاء نوبتجيات العمل وكان الحديث داخل أسانسير المستشفى بعدما دخل الأسانسير معي".

وتابع مدير المستشفى حديثه، "قلت له إذا كانت ظروف العمل لا تناسب زوجتك فيمكن أن تتقدم باستقالتها وهذا من حقها " فعلي الفور قام زوج الممرضة بصفعي على الوجه" قائلا " انت شايف نفسك علينا ليه " وعندما توقف الاسانسير تجمع العاملين بالمستشفي وأدخلوني غرفة العمليات وهرب الموظفين زوج الممرضة خارج المستشفى.

وأشار الدكتور مصطفى شكري إلى أن زوج الممرضة قام بعمل محضر له في قسم الشرطة بأنه اعتدى عليه على الرغم من أن حقيقة ما حدث هو العكس، ثم جاءت قوة من الشرطة فقام مدير المستشفي بتحرير محضرا ضد زوج الممرضة بالاعتداء عليه لافتا إلي أنه كان يجب أن يحرر المحضر على أنه اعتداء على موظف أثناء قيامه بالعمل بل حولته الشرطة إلى مشاجرة بين شخصين.

واستكمل الدكتور مصطفى شكري الحديث " تم إرسالنا إلى مستشفى منشية البكري لتوقيع الكشف الطبي علينا وركبنا البوكس ووضعوا الكلبشات في يدي وركبنا سيارة الترحيلات للعرض على النيابة المسائية " مشيرا إلى أنه تعرض للإهانة.

وأضاف أنه بعد أن تيقن أنه لن يستطيع الحصول على حقه تم التنازل عن المحضر بالصلح بين الطرفين مؤكدا أنه لن يعود إلى المستشفى مرة ثانية بعد أن قام العاملين بها بمساعدة زوج الممرضة المعتدى عليه وسوف يطلب من وزير الصحة إلغاء انتدابه لإدارة المستشفى والعودة إلى عمله بهيئة التأمين الصحي.