الإثنين 6 يوليه 2020...15 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

مدارس STEM تشارك في اليوم العالمي للقرصنة Local Hack Day

أخبار مصر

الكاتب


شاركت اليوم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني باليوم العالمي للقرصنة (Local Hack Day)، بمدرسة المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا بالمدينة التعليمية بالسادس من أكتوبر؛ والذي تنظمه منظمة (MLH) بحضور رانيا حافظ عضو وحدة STEM بوزارة التربية والتعليم والدكتورة أماني الفار مدير مشروع مدارس النيل المصرية ومشروع Oracle Academy Project، ووليد الفخراني مدير عام البنية الأساسية التكنولوجية بوزارة التربية والتعليم.

وشارك في اليوم مدارس STEM أكتوبر والمعادي كمنظين للحدث ومدارس المتفوقين بالإسكندرية والغربية والإسماعيلية، وجامعة حلوان، وكلية الهندسة،والجامعة البريطانية كمشاركين، وأيضا مجموعة شركات عالمية مثل: ( مايكروسوفت، وسيسكو، وديسكفري، وأوراكل، ونشيلد).

ويتم هذا الحدث في أكثر من 3000 جامعة ومدرسة على مستوى العالم في نفس اليوم. وأكدت رانيا حافظ على أن اليوم العالمي للقرصنة الهدف منه أن العالم يحاول أن يثبت تكنولوجيا أنه قادر على تفادي القرصنة واختراق الأنظمة بابتكار نظم أعلى وبرامج أقوى وأكثر حماية وتطورا، وأيضًا يعمل على استغلال الفكر المتطور في القرصنة وتطويعه للابتكارات والاختراعات الحديثة من برامج ومواقع وتطبيقات تكنولوجية.

وأشار إلى أن طلاب مدارس المتفوقين مشاركين في مسابقات اليوم بمشروعات في مجال تكنولوجيا القرصنة وكيفية تطويعها لاستخدامها في البرمجة والتطبيقات.

وأضافت حافظ أن هناك العديد من الموضوعات التي تمت مناقشتها في المعامل مع الطلاب خلال اليوم منها تعريف "الهكرز"، وما هو الهدف من الملتقي،وأيضا مميزات أوفيس 365 واستخداماته، وبرامج الألعاب وتصميمها وتاريخها، ومجموعة التطبيقات على الموبيل، والمواقع وكيفية انشائها، ومصطلح Iot شبكة التواصل الجديدة بين الأجهزة، وكيفية عمل سوفت وير وخدمات على المواقع والتواصل المستمر بين الطلاب كفريق عمل واحد، وكيفية عمل شكل أو نموذج الامتحان، وكيفية عمل موقع لعرض المشروع الخاص بكل طالب.

وأشارت حافظ إلى أن الهدف أيضًا من مشاركة مدارس STEM في اليوم العالمي للقرصنة هو الوصول بالطالب إلى فكر الهكرز المتطور تكنولوجيا وكيفية استخدامه وتطويعه لخدمة العلم والمشاريع المقدمة من الطلاب بصورة إيجابية ليستفيد منه الطالب على أساس أنه أكثر تطورا وأعلى في المستوى التكنولوجي ويستخدمه في تطوير أفكاره ومشاريعه، وأيضًا تساعد الطلاب على مواجهة الهاكرز أو القرصنة على حساباتهم الشخصية.

وأوضحت أن كافة البرامج والشهادات والدورات التدريبية التكنولوجية التي يحصل عليها الطلاب تكون مجانية من خلال الوزارة، مضيفة أنه يشارك اليوم نحو 170 طالب وطالبة من مجموعة محافظات. ومن جانبه صرح مدير عام البنية الأساسية التكنولوجية بوزارة التربية التعليم إنه قد تم تدشين مبادرة بتشكيل فريق تكنولوجي من مدارس STEM بهدف التواصل في كافة الأمور المتعلقة بالتكنولوجيا بالمدارس على أن يمثل عدد 6 طلاب من كل مدرسة.

كما تم الإعلان عن مسابقة تقام بين الطلاب لاختيار أفضل موقع إلكتروني لمدارس STEM


يذكر أنه في نهاية اليوم أجريت ثلاث مسابقات، تم فيها تقييم الطلاب من حيث المستوى والأداء ومنح الفائزين الجوائز؛ لتحفيزهم وتشجيعهم على العمل الجاد ومواكبة التطور التكنولوجي بكافة أشكاله ووسائله وبرامجه.