الإثنين 3 أغسطس 2020...13 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

محافظ أسيوط يشارك رئيس الجامعة في افتتاح وحدات بجنوب مصر للأورام

أخبار مصر

إيمان عمار


أكد المهندس ياسر الدسوقي على فخره وتقديره لما تقدمه جامعة أسيوط من خدمة طبية متميزة لقطاع عريض من المرضى في مختلف محافظات الصعيد، وما يقوم به معهد جنوب مصر للأورام من عمل رائع ومتكامل في خدمة مرضى الأورام من كافة الأعمار والذي يمثل فخرا للمحافظة.
اضافة اعلان

وشدد على حرص المحافظة على تقديم كافة سبل الدعم والرعاية اللازمة لتطوير مسيرة العمل والعطاء داخل المعهد ومستشفيات أسيوط الجامعية بشكل عام لإيمانه التام بما يمثله القطاع الطبي والرعاية الصحية للمواطنين من جزء هام وحيوي في مسيرة التنمية والتقدم في مصر.

جاء ذلك خلال مشاركة محافظ أسيوط مع الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة في افتتاح عدد من الوحدات الطبية الجديدة داخل معهد جنوب مصر للأورام وذلك بحضور الدكتور محمد عبد اللطيف نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور طارق الجمال نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والدكتور مصطفى الشرقاوي عميد المعهد والدكتور دعاء محمد سيد وكيل المعهد لشئون الدراسات العليا.

وقد أشاد رئيس جامعة أسيوط بحرص القائمين بالعمل في معهد جنوب مصر للأورام على تطوير العمل به بما يواكب الخدمة المقدمة في أكبر المستشفيات المتخصصة وذلك وفق خطة محددة تسير بخطى ثابتة وبشفافية كاملة وهو ما جعل المعهد ملاذًا لأكثر من 40 ألف مريض سنويًا من شتى المحافظات مما كان دافعًا لإدارة الجامعة لاتخاذ قرارها بإنشاء مستشفى جديدًا للأورام وفق أحدث النظم العالمية ليكون امتدادًا للمعهد ويلبى الكثافة المتزايدة المترددة عليه من مرضى الأورام وهو يأتي في إطار احتفالا الجامعة بمرور 60 عامًا على إنشائها ومرور 20 عامًا على افتتاح المعهد.

ومن جانبه أوضح الدكتور مصطفى الشرقاوي عميد المعهد أن الافتتاحات الجديدة تمثل إتمام المرحلة الثالثة من عملية التطوير الجارية والمستمرة في قطاعات المعهد المختلفة حيث شملت افتتاح وحدة المناظير التشخيصية الجديدة، والتي تساهم في تقديم خدمة متطورة باستخدام المنظار في الكشف عن أورام الباطنة ومعرفة أسباب النزيف، وكذلك تفقد نظام الأشعة الإلكترونية لفحوصات الأشعة وهو أحدث نظام للتسجيل الإلكتروني المتخصص لتسهيل متابعة الأطباء للحالات المرضية ومناظرتها.

كما تم افتتاح وحدة علاج الآلام التداخلية وقسم الباثولوجيا الأورام بعدة تطويره وكذلك وحدة المعجل الخطى ( ا ) وتفقد أعمال إنشاء المبنى الجديد للمعجل الخطى (2) والذي جار استكماله وفق معايير ونظم الجودة والسلامة الصحية.