الإثنين 10 أغسطس 2020...20 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

لجنة تقييم قمح التبريد: النبات متقزم وسنابله فارغة

أخبار مصر
وزارة الزراعة -صورة ارشيفية

احمد ممدوح


قالت مصادر مسئولة بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى إن مشاهدات اللجنة الفنية المشكلة من أساتذة بكليات الزراعة ومركز البحوث الزراعية المكلفة من وزير الزراعة بتقييم تجربة قمح التبريد التي أجرتها وزارة الرى أثبتت ضعف إنتاجية التجربة بالنسبة للفدان.

وأوضح المصدر أن عدد حبات القمح في السنبلة الواحدة من صنف جميزة ١١ المزروع ضمن التجربة بمنطقة النوبارية بلغت نحو ١٠ حبات فقط في المتوسط في حين تبلغ الزراعة العادية للقمح نحو ٨٠ حبة في السنبلة، وهو ما يجعل التجربة غير مجدية بالمرة.
اضافة اعلان

وأكد المصدر لـ«فيتو» أن حبات القمح مطمورة والنبات قزمية لايتعدى طول سنابلها ٤ سنتيمتر بينما يبلغ طولها في الزراعة العادية ١٨ سنتيمتر، إلى جانب أن هناك سنابل فارغة وغير كاملة النضج.

وأشار المصدر إلى أن تجربة وزارة الرى في زراعة القمح في شهر سبتمبر سبقهم إليها قبل أكثر من ١٥ عاما مزارعو الأرز في كفر الشيخ عند زراعتهم الأصناف المبكرة من الأرز والتي تمكث في الأرض ١٢٠ يوما فقط وتحصد في أغسطس وقاموا بتجهيز الأرض بعد الحصاد لزراعة القمح ولم ينتج الفدان سوى ٧ أرادب فقط في حين أن المتوسط المقبول هو ١٨ أردبا، وامتنعوا بعدها عن زراعته لعدم جدواه الاقتصادية.

وتابع: معامل مركز البحوث الزراعية تعمل اليوم وغدا خلال عطلة نهاية الأسبوع للخروج بالنتائج العلمية الدقيقة حول الخواص الكاملة للقمح المزروع بطريقة التبريد ليعقد اجتماع للجنة التي تضم أساتذة كليات الزراعة من جامعات القاهرة وعين شمس ومشتهر إضافة إلى أساتذة المركز لكتابة التقرير النهائى وإرساله لوزير الزراعة.