الإثنين 13 يوليه 2020...22 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

"صوت الأزهر" تعرض فلسفة الإمام الطيب في تجديد الخطاب الديني 

أخبار مصر
الإمام احمد الطيب

تصدر صحيفة صوت الأزهر غدا الإثنين عددا تذكاريا خاصا بمناسبة انعقاد مؤتمر الأزهر العالمي للتجديد في الفكر الإسلامي، والذي تبدأ فعالياته الإثنين بحضور الرئيس السيسي، ولمدة يومين. 

 

ويتضمن محتوى العدد تعريفا بأسس المنهج الأزهري القائم علي التعددية الفقهية والتنوع الفكري، مستعرضا ١١ قاعدة من قواعد الفكر الأزهري التى تؤكد الانفتاح واحترام التنوع وإعلاء قيم الحوار والابتعاد عن التكفير والغلو والتشدد وتقديم الولاء للوطن، إلي جانب التعريف بالفكر الأشعري وأسباب تبني الأزهر له.

 

وتنشر الصحيفة ملامح لمنهج الإمام الأكبر في التجديد، مؤكدة انشغاله بذلك منذ ١٠ سنوات وأكثر، وارتكاز هذا المنهج علي الحوار وتأسيس تيار وسطي قائم على حوار مشترك بين رجال الفكر الديني والليبراليين من الذين يجمعهم احترام التراث والحداثة والاستفادة من كليهما دون تطرف للتغريب أو لثقافة الاكتفاء بالتراث. 

 

كما تنشر الصحيفة ملامح فكر الإمام الطيب حول مسألة التراث القائم على الارتكاز عليه دون تعويق للتحديث واستيعاب مقتضيات العصر.

 

وتنشر الصحيفة مقالات لعدد من كبار المفكرين والعلماء ومنهم الدكتور محمود حمدى زقزوق والدكتور علي جمعة عضوا هيئة كبار العلماء، إلى جانب الدكتور عباس شومان والدكتور محمد كمال إمام والمستشار رجائي عطية والدكتور سمير مرقص، وعدد من أبرز الكتاب الصحفيين.

 

ويستعرض العدد التذكاري عددا من محاور العمل الأزهري وأبرز ما نشرته الجريدة في شأن مكافحة التطرف والإرهاب، الي جانب ابراز موقف الأزهر من فقه الولاء للوطن، وكيف عرقلت تيارات التشدد والغلو جهد التجديد والاجتهاد في الفكر الديني، وكيف عالجت المناهج الأزهرية قضايا المواطنة والتكفير والمفهوم الصحيح للجهاد، وما يتضمنه فكر الأزهر والإمام الأكبر في شأن قضايا المرأة والتحرش، وزواج الأطفال، وقيود تعدد الزوجات.

 

كما تنشر الصحيفة التي يرأس تحريرها الكاتب الصحفي أحمد الصاوى، نصوصا من مناهج الأزهر وتبرز المواقف الأزهرية الأساسية من الفنون وارتكازها علي دعم الفن الهادف، إلي جانب التعريف بدور صحيفة صوت الأزهر في التعبير عن المنهج الأزهري في التجديد منذ أن أطلق فضيلة الإمام الأكبر استيراتيجية تطوير الاعلام داخل الأزهر فى فبراير من عام ٢٠١٧.