السبت 15 أغسطس 2020...25 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

"رامي" يعقد لقاءات مع كبار منظمي رحلات الطيران بلندن لتنشيط السياحة

أخبار مصر
وزير السياحة، خالد رامي

محمود عبد الباقى


عقد وزير السياحة خالد رامي، عددا من اللقاءات المهنية مع كبار منظمي الرحلات وممثلي شركات الطيران، وذلك على هامش زيارته إلى لندن للتباحث وتبادل الرؤى حول سبل دعم السياحة الوافدة إلى مصر.

وتطرقت المباحثات مع ممثلي شركة الخطوط الجوية البريطانية British Airway إلى تسيير رحلات جديدة إلى شرم الشيخ، من مطار جاتويك بواقع رحلتين في الصيف، وثلاثة في الشتاء بدءًا من شهر أكتوبر القادم، خاصة أن الشركة تتوقع تحقيق أعداد جيدة من خلال خطوطها الجديدة.

وأشار الوزير، إلى أن الحملة الترويجية الجديدة المزمع إطلاقها في الأشهر القليلة القادمة، تتضمن إعلانات مرئية، ومطبوعة، وإعلانات خارجية، ومحطات المترو، والأتوبيسات.
اضافة اعلان

وأضاف رامي، أن الوزارة وهيئة تنشيط السياحة تولي كثيرا من الاهتمام بشأن تعظيم دور العلاقات العامة، خاصة أن للعلاقات العامة تأثيرا هاما للغاية على زيادة أعداد السياحة الكلاسيكية.

وأشار إلى أهمية التسويق الإلكتروني وعبر وسائل التواصل الاجتماعي، خاصة مع تزايد أعداد مستخدميها.

وفي لقائه مع ممثلي شركة تيوى TUI، أشار الوزير إلى أن الوزارة بصدد تغيير إستراتيجيتها الخاصة بدعم الطيران العارض للغردقة وشرم الشيخ، وأن التركيز قائم على الأقصر وأسوان ومرسى علم ومرسى مطروح وطابا.

وأشار ممثل شركة "تيوى"، إلى أن الأعوام الماضية كانت مليئة بالتحديات، ولكن هناك مؤشرات زيادة في السياحة الوافدة إلى مصر خلال الفترة القادمة، لافتا إلى أن التسويق للأقصر وأسوان والترويج لها على حدا.

كما التقى الوزير، المدير التجاري لشركة Discover Egypt، وتطرق اللقاء إلى دعوة الوزير ممثل الشركة لإلقاء محاضرات عن الشركات متوسطة الحجم، وذلك لمديري المكاتب الجدد الذين سيتم اختيارهم خلال الفترة القادمة، كما وجه الوزير دعوات لشركات أخرى كبرى لإلقاء محاضرات عن تفصيلات كيفية بيع المنتج السياحي.

وفي لقائه مع بن براود ممثل شركة Fleetway، أشار ممثل الشركة إلى أن لديهم طلبا جيدا على الغردقة ولكن الأقصر وأسوان مازالت تعاني في المبيعات، وأكد أهمية دعوة مصر للمشاهير في الغردقة وسهل حشيش للترويج للمنطقة.

كما التقى الوزير Nikki White، عن اتحاد شركات السياحة البريطانية ABTA، التي أكدت أن الطلب متزايد على المقصد السياحي المصري، ودعا الوزير المنظمة إلى زيارة مصر لإلقاء محاضرات لمديري المكاتب المرشحين للعمل في المكاتب السياحية الخارجية وعن إدارة الأزمات.

وتضمنت لقاءات الوزير المهمة لقاءه Stuart Adamson عن شركة توماس كوك، الذي أعلن عن استعداد الشركة لدعم السياحة في صعيد مصر بالأقصر وأسوان، لافتا إلى أن هناك زيادة في حجم عملاء الشركة تقدر بـ27%، وأن هناك 16 مليون زائر لموقعهم الإلكتروني عبر الإنترنت، وأن الشركة تسعى لزيادة طاقتها الاستيعابية إلى طابا، ومطروح، والأقصر، وأسوان.

وتطلع أن تبدأ الحملة الترويجية للمقصد السياحي المصري قريبا، وأكد الوزير أن العلاقة مع شركة توماس كوك وطيدة باعتبارها من أوائل الشركات التي بدأت رحلاتها إلى مصر.

كما تضمنت سلسلة لقاءات الوزير بلندن، لقاءه بمدير مشتريات شركة Love Holidays، ومدير مشتريات Monrach Group للطيران المنتظم الذي تمتلك أسطول طيران يبلغ 34 طائرة، وتوافد على متنها 107 آلاف سائح خلال الصيف بزيادة تقدر 6% عن العام الماضي، وكذلك مدير التسويق والمنتجات بشركة Voyages Jules Verne and Kuoni، وهي شركة متخصصة في السياحة الكلاسكية (سياحة الصفوة)، الذي أشار إلى أن هناك زيادة ملحوظة في عدد عملائها إلى مصر.