الأحد 12 يوليه 2020...21 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

خبير: مندوب إثيوبيا أنكر على مجلس الأمن دوره وادعى امتلاكها للنيل بالمخالفة للقانون الدولي

أخبار مصر سد النهضة
سد النهضة الإثيوبي

احمد ممدوح

أشاد الدكتور مساعد عبد العاطي أستاذ القانون الدولي للأنهار الدولية المشتركة بكلمة مصر أمام اجتماع مجلس الأمن لمناقشة أزمة سد النهضة التي ألقاها السفير سامح شكري وزير الخارجية التي جاءت قوية ومحددة حيث ربطت بين الملء الانفرادي للسد وبين حق مصر في اتخاذ ما يلزم للحفاظ على وجودها.

 

وكشف عبد العاطي أن مصر تهتم في هذه المرحلة من الأزمة أن تكسر مبدأ الأمر الواقع بالملء المنفرد الذي تحاول إثيوبيا فرضه عليها، وأنه يجب أن تعد مصر حملة دولية وإقليمية والتحرك القانوني والدبلوماسي في ضوء ما ورد بكلمة وزير الخارجية حول حقوق مصر المائية وموقفها الإيجابي طوال فترة المفاوضات.

 

وأكد أن مندوب إثيوبيا في مجلس الأمن وقع في عدة مخالطات خطيرة للقانون الدولي خلال كلمته التي وجهها إلى اجتماع المجلس، وأبرزها الادعاء أن بلاده تمارس حقوق سيادية على نهر النيل الأزرق، وهو ما ينطوي على مخالفة واضحة لقواعد القانون الدولي حيث لا يوجد سند واحد على سلامته من منظور القانون الدولي الذي يحكم الاستفادة من الأنهار الدولية المشتركة الذي ينظر إليه القانون الدولي بأنه ملكية مشتركة للدول المشاطئة له.


وأضاف أن إثيوبيا تنكر على مجلس الأمن الدولي صاحب الاختصاص الأصيل في تسوية المنازعات الدولية دوره في حفظ السلم والأمن الدوليين بموجب ميثاق الأمم المتحدة وترفض عرض الأزمة عليه، وتهدف من وراء ذلك إلى سحب القضية لصالح الاتحاد الأفريقي.