الأحد 20 سبتمبر 2020...3 صفر 1442 الجريدة الورقية

حقيقة تواصل «ناسا» مع مخلوقات فضائية

أخبار مصر
صورة أرشيفية

نورهان ماجد


قال المهندس ماجد أبو زاهرة، رئيس الجمعية الفلكية بجدة، إن ما انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي عن قرب إعلان وكالة الفضاء ناسا عن قيامها بالتواصل مع مخلوقات فضائية ذكية، مجرد ادعاءات عارية تماما من الصحة.
اضافة اعلان

وأضاف رئيس الجمعية الفلكية بجدة في تصريحات صحفية أن هذه الادعاءات نشرتها مجموعة «أنونيموس» المتخصصة في القرصنة الإلكترونية، حيث كتبت المجموعة عبر موقعها الإلكتروني: «ناسا تقول إن المخلوقات الفضائية قادمون».

وأوضح أن «أنونيموس» تستند في إدعائها إلى الاكتشافات التي توصلت لها ناسا في الاّونة الأخيرة، إلى جانب تصريحات أدلى بها أحد الناطقين باسم الوكالة خلال جلسة استماع أمام الكونجرس حملت عنوان «تطورات البحث عن حياة أخرى» في شهر أبريل الماضي؛ حيث قال المدير المساعد في إدارة بعثة العلوم التابعة إلى ناسا، البروفيسور توماس زوربوشن إن التقدم الذي أحرزته الوكالة مثل اكتشاف الهيدروجين في القمر «إنسيلادوس» التابع إلى كوكب زحل، واكتشافات فريق «بابل» الواعدة في محيط قمر كوكب المشتري «يوروبا»، كلها تدل على أن «ناسا» أقرب من أي وقت مضى إلى العثور على المخلوقات الفضائية، بحسب ما نقلت صحيفة «ذي إندبندنت» البريطانية.

يذكر أن نشرت أنونيموس مقطعًا مصورًا، استشهدت فيه على مزاعمها بتعليقات قديمة لرواد فضاء وأشخاص مهتمين في استكشاف الكون، حول وجود المخلوقات الفضائية، بالإضافة إلى مقاطع مصورة قال أصحابها إنهم صوروا خلالها مظاهر غريبة في السماء تدل على وجود تلك المخلوقات.