الأربعاء 28 أكتوبر 2020...11 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

تفاصيل افتتاح رئيس الجامعة الأمريكية لمركز التطوير المهني بجامعة المنيا

أخبار مصر

أحمد علم الدين


افتتح مركز التطوير المهني بحرم جامعة المنيا، الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وتقوم بتنفيذه الجامعة الأمريكية بالقاهرة، بهدف تنمية مهارات طلاب الجامعة التي تؤهلهم لسوق العمل بعد التخرج، ويعد المركز ضمن ٢٠ من المراكز الجامعية للتطوير المهني بالجامعات الحكومية في الصعيد والدلتا والقاهرة الكبرى التي سيتم إنشاؤها من خلال هذه الشراكة، والتي ستوفر خدمات التوجيه المهني لنحو مليون طالب. اضافة اعلان


وحضر حفل الافتتاح اللواء عصام البديوي، محافظ المنيا، والدكتور جمال الدين أبو المجد، رئيس جامعة المنيا، وشيري كارلين، مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر، وفرانسيس ريتشياردوني، رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة والدكتور أشرف حاتم، مستشار الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وإيهاب عبد الرحمن، الرئيس الأكاديمي للجامعة الأمريكية بالقاهرة.

وأعرب ريتشياردوني عن سعادته بإطلاق المركز الجامعي للتطوير المهني قائلًا: إنه أحدث وأهم تعاون بين الجامعة الأمريكية بالقاهرة والجامعات المصرية، وأتوجه بالشكر لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي لتسهيل إنشاء هذا المركز، والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر لدعمها الهام لهذا المشروع، ووصف المركز أنه بمثابة حلقة الوصل بين أصحاب العمل والشركات في المنيا، والجامعة وطلابها.

وقال رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة، إن المركز سيساعد على تلبية احتياجات أصحاب العمل الذين يبحثون عن طلاب وخريجين موهوبين وسيوفر لطلاب الجامعة فرصة الحصول على وظائف جيدة، مضيفًا يعد مشروع مركز التطوير المهني بجامعة المنيا مثالًا مشرفًا لما تقدمه الجامعة الأمريكية بالقاهرة لخدمة المجتمع المصري منذ إنشائها، وتستكمل الجامعة دورها هذا مع الاحتفال بمئويتها العام المقبل.

وقال الدكتور جمال أبو المجد رئيس جامعة المنيا: إن هذا المركز يمثل إضافة هامة لجامعة المنيا العريقة ويوفر خدمات هامة لطلابها لتأهيلهم لسوق العمل وتزويدهم بمهارات التوظيف من خلال التدريبات والإرشادات والقيام بأبحاث عن سوق العمل لزيادة قدرتهم على التنافس، مما سيكون له تأثير إيجابي على قطاع إدارة الأعمال والصناعة في محافظة المنيا، وسيتولي المركز مهمة تمكين الطلاب من متابعة اختياراتهم الوظيفية وتسهيل انتقالهم من الجامعة إلى سوق العمل، وبالتعاون بين الجامعات الحكومية وشركاء التدريب من القطاع الخاص، وستقدم المراكز للطلاب مجموعة شاملة من الإرشادات والتدريبات في مجالات الإدارة المهنية ومهارات التوظيف والتدريب التقني وريادة الأعمال، كما سيقوم فريق عمل الجامعة الأمريكية بتدريب وتأهيل موظفي مركز جامعة المنيا الجامعي للتطوير المهني كموجهين مهنيين قادرين على تقديم خدمات التوجيه المهني لطلاب الجامعة، مما يساهم في استدامة الخدمات المهنية التي يقدمها المركز.

وقالت شيري كارلين، مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر، إن هذا المشروع سيساعد بالشراكة مع وزارة التعليم العالي والجامعة الأمريكية بالقاهرة، الطلبة على إيجاد فرص عمل، وسيربط الجامعات بسوق العمل لتقليل نسب البطالة لدى أصحاب المؤهلات ولإفادة الاقتصاد المصري بصفة عامة.

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟