الجمعة 10 يوليه 2020...19 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

الكهرباء: تخريج 8 قيادات من دول حوض النيل

أخبار مصر

إسلام المصرى


شهد اليوم الخميس، المهندس أسامة عسران نائب وزير الكهرباء والطاقة المتجددة والمهندس جابر دسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر وعدد من قيادات القطاع احتفالية تخريج 8 من قيادات دول حوض النيل في دورة تدريبية تحت عنوان "أعمال إعادة هندسة العمليات".

وقال المهندس جابر إن هذه الدورات التدريبية شملت متدربين من دول حوض النيل وهم بوروندى، جيبوتى، كينيا، جنوب السودان، والصومال.

وأضاف أن هذه الدورات تأتي ضمن عدد من البرامج التدريبية الجارى تنفيذها في إطار مشروع التعاون مع الدول الأفريقية الذي يتبناه القطاع ويتم تنفيذه لبناء القدرات البشرية بدول حوض النيل في مجالات الكهرباء في مصر سواء من خلال البرامج التدريبية أو بإيفاد الخبراء المصريين لهذه الدول في مختلف مجالات الطاقة.

وأكد في الكلمة التي ألقاها خلال الاحتفالية أن وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بدأت البرامج التدريبية منذ عام 2007، وذلك مع دولتى السودان وإثيوبيا، وتقدم الوزارة في الوقت الحالى التدريب لعدد إثنة عشر 12 دولة من دول حوض النيل، بالإضافة إلى جيبوتى والصومال، لتبادل المعرفة حول كافة مجالات الكهرباء من إنتاج ونقل وتوزيع بالإضافة إلى المجالات الإدارية.

وأوضح أن قطاع الكهرباء يستمر في تقديم الدورات التدريبية، والدعم الفنى وإيفاد الخبراء للدول الأفريقية الشقيقة من أجل دعم وتقوية تعاون الجنوب الجنوب، من خلال التعاون في مجالات الكهرباء للوفاء بأهداف التنمية، مشيرا إلى أن مصر تقدر الجذور الأفريقية وتدرك أهمية التكاتف لمواجهة التحديات التي تواجه القارة الأفريقية.

ولفت إلى أن دعم التوجه نحو التكامل مع دول حوض النيل، وحرص القطاع إعداد الكوادر من الدول الأفريقية الشقيقة باعتبارهم واجهة التطوير لأنظمة الكهرباء القائمة في بلادهم، وكذلك عقد ورش العمل لبحث أي مستحدثات جديدة في هذه المجالات ودراسة إمكانية الاستفادة منها، وتخلل هذه الدورات التدريبية عدد من الزيارات الميدانية لمواقع مشروعات الكهرباء، كما تم زيارة عدد من المواقع السياحية على أرض مصر.

وأعرب المتدربون عن تقديرهم وعرفانهم للدور المتميز والجهود التي يبذلها قطاع الكهرباء والطاقة المصرى في إعداد وتنظيم الدورات التدريبية لتحقيق الاستفادة القصوى منها مؤكدين على أنهم سيعملون على نقل الخبرة التي اكتسبوها من مصر إلى بلادهم.