الثلاثاء 7 يوليه 2020...16 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

«الطب الشرعي» تحصل على شهادة الأيزو في مجال تحليل البصمة الوراثية

أخبار مصر
المستشار حسام عبد الرحيم وزير العدل

دينا عاشور


حصلت مصلحة الطب الشرعي على شهادة الاعتماد الدولي (الأيزو) في مجال تحليل البصمة الوراثية وفقًا لمتطلبات المواصفة الدولية، وذلك في احتفالية عقدت اليوم الخميس، بديوان عام الوزارة برعاية المستشار حسام عبد الرحيم وزير العدل.

يأتي ذلك في إطار خطط وزارة العدل لتطوير وتحديث الجهات المعاونة وكفالة الإمكانيات التي ترفع من مستوى أدائها لاسيما تلك المرتبطة بالمواطنين لتدعيم منظومة العدالة وترسيخ ثقة المواطنين في المنظومة القضائية، وفي سابقة تُعد الأولى من نوعها في أفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط.

وقال المستشار حسام عبد الرحيم وزير العدل إن الوزارة لا تدخر وسعًا في الاستجابة لمتطلبات الجهات المعاونة من أجل رفع كفاءتها مهنيًا وكفالة مسايرتها لأحدث وسائل التطور الإداري التكنولوجي والمتوافق مع المعايير الدولية، ويأتي حصول مصلحة الطب الشرعي على اعتماد الجودة نتيجة قيامها باتباع المعايير الدولية للأغراض الجنائية.

وأكد أن خطة الاعتماد الدولي تقوم على: إنشاء لجنة متخصصة للجودة وتوعية الخبراء والأطباء الشرعيين بمفاهيم الجودة والاعتماد الدولي وأهميتهما، وإجراء دراسة للوقوف على احتياجات ومتطلبات كل إدارة رئيسية من إدارات مصلحة الطب الشرعي ووضع خطة إستراتيجية لاعتماد جميع مجالات عمل مصلحة الطب الشرعي تباعا، وقد تم حصول مصلحة الطب على هذا الاعتماد عقب تقديم ملف شامل للمجلس الوطني للاعتماد "بوزارة التجارة والصناعة" بالإثباتات التي تفيد تحقق تطبيق متطلبات الاعتماد الدولي باشتراطاته في مجال العمل الجنائي، وقام المجلس بدراسة الملف، وترشيح خيرة الخبراء بجمهورية مصر العربية لتقييمه، والوقوف على مدي تطبيقه على أرض الواقع من خلال زيارات ميدانية، وبناء عليه سيسمح لمعامل الطب الشرعى باستخدام شعار المجلس الوطنى للاعتماد طبقا للقواعد المعمول بها بالمجلس.