الثلاثاء 20 أكتوبر 2020...3 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

«الصحة» تؤكد سلامة مياه الشرب في أسيوط بعد انتشار حالات الحمى

أخبار مصر
صورة ارشيفية

ريهام سعيد


أعلنت وزارة الصحة والسكان التأكد من سلامة عينات مياه الشرب في الثلاث قرى التابعة لمركز ديروط بأسيوط، وهي: "دشلوط، أبو كريم، نجع خضر"، وذلك بعد ورود نتائج تحاليل المياه من المعامل المركزية بوزارة الصحة.اضافة اعلان


وأضافت الوزارة: أن نتائج تحاليل المياه أكدت مطابقتها للمواصفات وسلامتها 100%، وكان تم سحب هذه العينات من مصادر مياه الشرب ومحطات المياه بالقرى الثلاث بالتنسيق مع وزارة الإسكان بناءً على ما تردد عن "ظهور عدد من حالات الحمى في ثلاث قرى بأسيوط"، وذلك لمعرفة عوامل الخطورة الموجودة بالقرى والمسببة للمرض.

وأكدت وزارة الصحة، في بيان منذ قليل، عدم وجود أي حالات وفاة حتى الآن نتيجة الإصابة بالمرض في أسيوط، وأنها ما زالت في انتظار نتائج التحاليل المعملية للعينات "سيرم، مسحة حلق، مزرعة دم"، والتي تم سحبها من المرضى المحجوزين بمستشفى حميات ديروط، وإرسالها إلى المعامل المركزية بوزارة الصحة ومعامل النامرو3.

وأشارت إلى أنه تبين من مقابلة الأطباء بمستشفى الحميات والقرى المذكورة أن الإصابات تشمل الذكور والإناث في جميع الفئات العمرية وتزيد قليلًا في المرحلة العمرية من 10 إلى 45 عامًا، ومعظم الأعراض الشائعة هي حمى ترتفع خلال الليل وتقل خلال النهار وصداع شديد غير محدد وضعف عام وآلام بالجسم خاصة أسفل الظهر وقيء مع ألم بالمعدة.

يذكر أن وزارة الصحة أرسلت فريقا من القطاع الوقائي بالوزارة يضم "الشئون الوقائية، شئون البيئة، المعامل المركزية" يوم الخميس الماضي إلى تلك القرى بأسيوط لتحديد حجم المشكلة ومصادرها وعوامل الخطورة واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة.

وزار فريق الطب الوقائي مستشفى حميات ديروط وحصر الحالات المحجوزة بها، وأخذ عينات من المرضى المحجوزين بالمستشفى، وإرسالها إلى المعامل المركزية بالقاهرة ومعامل النامرو3؛ لتحديد ومعرفة العامل المسبب للمرض.

وأضافت الوزارة أنه تمت مراجعة بيانات التردد على العيادات الخارجية والدخول بمستشفى حميات ديروط، وحصر الحالات المحجوزة في المستشفى خلال الفترة من أول أغسطس 2015 وحتى تاريخ الزيارة، وتبين أن عدد الحالات التي تم حجزها خلال شهر أكتوبر وحتى الآن (62) حالة، تم خروج (40) حالة منهم بعد الشفاء وتحسن حالتهم الصحية، بينما يتبقى (22) حالة تحت العلاج وحالتهم الصحية مستقرة، ولا توجد حالات وفيات ضمن الحالات المترددة أو التي تم عزلها بمستشفى حميات ديروط.

وأشارت وزارة الصحة أن فريق الطب الوقائي زار القرى الثلاث بأسيوط، وتم اختيار عينة عشوائية من المنازل وعددها (302) منزل من إجمالي (10821) منزلا، ومناظرة (2662) فردا بتلك المنازل.

وأضافت: أنه عدد السكان بالقرى الثلاث بلغ نحو 60 ألف نسمة، وذلك لتحديد نسبة المنازل التي بها إصابات ونسبة الإصابات داخل المنازل بكل قرية، بالإضافة إلى أنه تم مناظرة الحالات المصابة داخل الوحدة الصحية بمعرفة أخصائيين حميات وأخذ عينات منهم وإرسالها للتحليل أيضًا.