الجمعة 25 سبتمبر 2020...8 صفر 1442 الجريدة الورقية

الحكومة تنفي وقف معاش تكافل وكرامة

أخبار مصر

أحمد رأفت


أكد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، تداول بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء عن وقف وزارة التضامن الاجتماعي معاش «تكافل وكرامة» وحرمان مئات الأسر الفقيرة منه.
اضافة اعلان

وأضاف المركز أنه تواصل مع وزارة التضامن الاجتماعي، التي نفت تلك الأنباء تمامًا، مؤكدة عدم توقف برنامج تكافل وكرامة الذي يمثل محورا رئيسيا لشبكات الأمان الاجتماعي التي تشمل الأسر تحت خط الفقر والفئات الأولى بالرعاية وهي فئات تشملها الدولة بإجراءات الحماية الاجتماعية خاصة مع إجراءات الإصلاح الاقتصادي.

وأكدت الوزارة أن كل ما يتردد حول هذا الشأن معلومات غير صحيحة وأن الدعم النقدي يستمر صرفه للأسر المستحقة التي تنطبق عليها شروط البرنامج وإجمالي عددها 2،227،000 أسرة بما يشمل 9،3 ملايين فرد التي بلغ الدعم المحول لها مليار جنيه تقريبًا وذلك طبقًا لبيانات شهر أكتوبر 2018.

وأوضحت الوزارة أنها تقوم بعملية مراجعة دقيقة وتقوم بزيارات ميدانية بشكل دوري للتأكد من عدم حدوث أخطاء تؤدي لاستبعاد أسر مستحقة أو إدراج أسر غير مستحقة، ويأتي ذلك في إطار حرص الدولة على ضمان وصول الدعم لمستحقيه وترشيد أي موارد مهدرة لصالح عملية التنمية الاقتصادية.

كما أفادت الوزارة أن عمليات التطوير الإداري والميكنة التي تبنتها الوزارة منذ نحو ثلاثة أعوام على المستوى المركزي والمحلي قد أسهمت في تطبيق إجراءات تحقق محكمة لتنقية البيانات، بالإضافة إلى إيجابية تعاون الوزارة مع هيئة الرقابة الإدارية التي تقود بناء قاعدة البيانات القومية لما لهذا التعاون من أثر إيجابي على تحسين سبل نزاهة توزيع الموارد المخصصة للدعم.

وناشدت وزارة التضامن الاجتماعي الأُسر المستفيدة من الدعم النقدي وبصفة خاصة من الضمان الاجتماعي التعاون مع الباحثين الميدانيين في تحديث بياناتهم، وفي تقديم المستندات المطلوبة لاستكمال ملفاتهم الرسمية لدى الوزارة، وذلك تفاديًا لتعرض هذه الأسر للتجميد أو الوقف لحين التحقق من كامل بياناتها، كما تحذر الوزارة الأسر من التدليس في أية بيانات غير حقيقية حيث إن ذلك سيعرض الأسر للمساءلة القانونية.

وأهابت الوزارة بوسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري ‏الدقة وعدم الانسياق خلف الشائعات التي يروج لها البعض.‏

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار الاقبال علي التصالح في مخالفات المباني بعد مد المهلة؟