الثلاثاء 22 سبتمبر 2020...5 صفر 1442 الجريدة الورقية

الجامعة المصرية للثقافة الإسلامية بكازاخستان تحصل على المركز الأول في الشفافية

أخبار مصر Screenshot_1
محمد مختار جمعة وزير الأوقاف

محمد صلاح فودة

صرح الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بأن الجامعة المصرية للثقافة الإسلامية بدولة كازاخستان، تلك الجامعة التابعة لوزارة الأوقاف المصرية بدولة كازاخستان قد حصلت على المركز الأول فى مجال الشفافية ومحاربة الفساد كما سبق وأن حصلت على المركز الأول فى مجال الدراسات الإسلامية وعلى شهادة الجودة والاعتماد الدولى لمدة خمس سنوات للمرة الثانية على التوالى.
اضافة اعلان

 
وقالت وزارة الأوقاف إنه لأول مرة فى جمهورية كازاخستان قام تحالف طلاب كازاخستان بترتيب الجامعات من خلال التقييم المباشر لطلاب التعليم قبل الجامعى وطلاب التعليم الجامعى والخريجين وطلاب الماجستير والدكتوراه.

وذلك فى الفترة من (14) مايو إلى (20) يونيو (٢٠٢٠م)، وقد حضر الاستطلاع طلاب وخريجى الجامعات فى (14) منطقة و(3) مدن فى البلاد.

 
وأشارت وزارة الأوقاف إلى أنه تم تحديد رئيس تحالف الطلاب.. (إلياس توستكباييف) “وفقًا للجنة الإحصاء التابعة لوزارة الاقتصاد الوطنى لجمهورية كازاخستان فى فبراير 2020، ومن خلال الاستطلاع تبين أن عدد الطلاب الذين يدرسون (604، 345) طالبًا فى البلاد فى العام الدراسى (2019-2020م)، وقد شارك فى هذا الاستطلاع (112، 247) طالبا من مختلف المراحل التعليمية بكازاخستان، وهذا العدد يمثل 18.6٪ من إجمالى عدد الطلاب فى جمهورية كازاخستان. وقد تم نشر رابط المسح الاجتماعى من قبل وسائل الإعلام وInstagram وFacebook، بالإضافة إلى الفروع الإقليمية لتحالف الطلاب فى كازاخستان، بين الطلاب ومجموعات WhatsApp من قبل الناشطين.

ويهدف هذا الاستطلاع إلى التقييم المستقل للتعليم العالى، وتوفير التوجيه الوظيفى ومعلومات شاملة للمتقدمين، والمساهمة فى تطوير نظام التعليم فى البلاد ووضع توصيات للوزارات والجامعات المسئولة عن التعليم فى كازاخستان.

وأكدت الأوقاف أن الجامعة المصرية للثقافة الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف المصرية بمدينة ألماطى بدولة كازاخستان حصلت على المركز الأول على الجامعات الكازاخية فى الشفافية ومحاربة الفساد، كما سبق وأن حصلت الجامعة المصرية للثقافة الإسلامية بكازاخستان على المركز الأول فى مجال الدراسات الإسلامية بين جميع الجامعات فى دولة كازاخستان وحصلت على شهادة الجودة والاعتماد الدولية لمدة خمس سنوات للمرة الثانية على التوالى.