الثلاثاء 14 يوليه 2020...23 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

«الآثار» توضح حقيقة تأجير الأهرامات لأمير سعودي مقابل 40 مليون دولار

أخبار مصر

محمود عبد الباقى


نفى الدكتور وائل فتحي، كبير مفتشي آثار الهرم، صحة ما تردد من أنباء بشأن تأجير منطقة آثار الهرم لأمير سعودي مقابل 40 مليون دولار لطلب يد حبيبته، مؤكدا أنه منذ توليه منصبه كبيرا لمفتشى آثار الهرم، منذ عام تقريبا لم تعقد حفلات بهذه التكلفة على الإطلاق.

كانت ترددت أنباء تفيد أن أميرًا سعوديا نظم حفلا ضخما لطلب الزواج من حبيبته أمام أهرامات الجيزة، بتكلفة 40 مليون دولار أمريكي.

وبحسب تقرير نشرته هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، على موقعها الإلكتروني، فإن أحد أمراء العائلة المالكة السعودية استأجر منطقة أهرامات الجيزة، ونقل جوا 300 من أفراد عائلته وأصدقائه ليشاهدوه وهو يطلب من حبيبته الزواج أمام تلك الصروح الأثرية على حد وصف الإذاعة.

وأشارت الإذاعة البريطانية، إلى أن قيمة الإيجار لمنطقة الأهرامات بلغت بالإضافة إلى حفل خاص أُقيم في ذلك الموقع، الذي أُغلق أمام السكان وغيرهم من الزوار، 40 مليون دولار أمريكي.

واستعان الأمير السعودي، الذي لم تكشف هيئة الإذاعة البريطانية عن اسمه، بشركة عالمية لتنفيذ مثل هذه الفعاليات وتحمل اسم "كوينت إسينشيالى"، وأنها تمتلك 60 فرعًا حول العالم، ويعمل بها 2500 موظف، وتنظم الشركة كل شيء من ترتيب العطلات إلى تقديم استشارات للعملاء بشأن المدارس الخاصة، مرورًا بمساعدتهم لشراء العقارات وتنظيم حفلات غنائية، أو حتى الترتيب لخدمات نزهة الكلاب.

استطلاع رأى

هل تتوقع التزام المحال والمقاهي بنسبة الـ25 % التى حددتها الحكومة؟