الأحد 20 سبتمبر 2020...3 صفر 1442 الجريدة الورقية

إياتا: 230 مليون دولار خسائر يومية لقطاع الطيران بسبب كورونا

أخبار مصر
الاتحاد الدولي للنقل الجوي إياتا

مؤمن التهامي

أصدر الاتحاد الدولي للنقل الجوي "إياتا" تحليلات مالية مستقبلية عن قطاع النقل الجوي والتي أظهرت نتائجها توقعات بخسارة القطاع نحو 84.3 مليار دولار في العام 2020 من هامش الربح الصافي وبانخفاض 20.1%.

اضافة اعلان
وستنخفض الإيرادات 50% مسجلة 419 مليارا خلال العام الجاري بالمقارنة مع 838 مليار دولار خلال العام 2019 وأن الخسائر في 2021، سنتخفض إلى 15.8 مليار مع ارتفاع العوائد إلى 598 مليارا.

بهذا الصدد، قال ألكساندر دو جونياك المدير العام والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي للنقل الجوي: "سيسجل العام 2020 أسوء عام له في تاريخ القطاع تاريخيا، إذ يخسر القطاع بمعدل وسطي 230 مليون دولار يومياً، وبإجمالي خسائر 84.3 مليار، حيث تشير هذه الأرقام بحسب توقعات إياتا السابقة بوصول عدد المسافرين خلال العام إلى 2.2 مليار مسافر، إلا أن شركات الطيران ستخسر 37.54 دولار على كل مسافر، ولهذا ندعو الحكومات بشكل عاجل إلى توفير الإغاثات المالية التي تضمن بقاء عمل شركات الطيران وتجنب استنزافها للاحتياطات المالية لديها".

وأضاف دو جونياك: "نتوقع أننا اجتزنا أسوأ انهيار شهده قطاع النقل الجوي في تاريخه، بشرط ألا يكون هنالك موجة ثانية من فيروس كورونا (كوفيد-19)، ويجب على جميع العاملين في القطاع بهدف تحقيق انتعاش للقطاع، الامتثال إلى تدابير إعادة الإطلاق المتفق عليها عبر منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو) والتي تنص في المقام الأول على ضمان حماية وسلامة المسافرين وأطقم الطيران".

وتابع: "إن هذه التدابير تساعد في التتبع الفعال لجميع الركاب، كما تمنح الثقة للحكومات في إعادة فتح حدودها والاستغناء عن تدابير الحجر الصحي، بما يشكل عاملاً كبيراً في تحقيق الانتعاش الاقتصادي، حيث يساهم القطاع السياحي بحوالي 10% من الناتج المحلي الإجمالي للدول، ويعتمد هذا القطاع بشكل كبير على السفر الجوي، كما سيكون لإعادة المسافرين إلى مقاعد الطيران دور كبير في دفع الانتعاش الاقتصادي".